مازال العمل جاري في تطوير الموقع وفقنا الله وإياكم لكل خير وسدد خطنا وخطاكم على طريق الحق

أدخل الأسم و كلمة السر : ارسال البيانات

شبكة الدعوة والتبيلغ » المنتديات » مـلـتـقـــــــــــــــــــــــيات الأحبـــــــــــــــــــــاب العـــــــــــــــــــــــــامه » مـلـتـقـــــــــى الخطـــــب المنبريـــــــــــــــــة


المشاركة السابقة : المشاركة التالية
» خطبة جمعة ...الزلازل وهلاك الأمم ..

  الكاتب : ابو مصعب محمد حماد

مدير الموقع

غير متصل حالياً

المشاركات : 981

تأريخ التسجيل
 الثلاثاء 02-06-1430 هـ

 

مراسلة الموقع الشخصي

 حرر في الجمعة 13-04-1432 هـ 02:02 مساء - الزوار : 3958 - ردود : 2




حسبي الله ونعم الوكيل


مسجد معاوية /محمد حماد   18/3/2011)(زلزال اليابان)


الحمد لله رب العالمين... والعاقبة للمتقين


ولا عدوان إلا على الظالمين ..لا إله إلا الله الواحد الأحد ...


 قاصم  الجبارين ...ومهلك الظالمين ...وجامع الناس ليوم الدين
نحمده على القدر خيره وشره ..


وأشهد أن لا إله إلا الله هو وحده لا شريك له... الملك الحق المبين،


يفعل ما يشاء ...ويحكم ما يريد،... لا راد لقضائه ولا مبدل لحكمه،


 وهو على كل شيء قدير .. له الآيات الباهرة


وَمِنْ آيَاتِهِ أَن تَقُومَ السَّمَاء وَالْأَرْضُ بِأَمْرِهِ


وأشهد أن محمدا عبد ه ورسوله ..


الرحمة المهداة البشير النذير والسراج المنير


أرسله بين يدي الساعة ..


بشيرا ونذيرا وداعيا الى الله باذنه وسراجا منيرا ...


صلوات ربي وسلامه عليه ...


أما بعد :


فإن أصدق الحديث كتاب الله , وخير الهدى هدى محمد صلى الله عليه وسلم وشر الأمور محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار


فحياكم الله جميعا وطبتم وطاب ممشاكم وتبوأتم


أما بعد .. فأوصيكم ونفسيَ الخاطئةَ بتقوى الله تعالى،


فهي العاصم من القواصم، وهي المنجية من المهالك ومن يتق الله يجعل له مخرجاً ويرزقه من حيث لا يحتسب،


عباد الله،


 إن هذه الأرض، التي نعيش عليها... من نعم الله جل وعلا علينا


نعيش على ظهرها.... وندفن فيها موتانا


((هُوَ ٱلَّذِى جَعَلَ لَكُمُ ٱلأَرْضَ ذَلُولاً فَٱمْشُواْ فِى مَنَاكِبِهَا وَكُلُواْ مِن رّزْقِهِ وَإِلَيْهِ ٱلنُّشُورُ)) [الملك:15]،


ثم سبحانه وتعالى جعلها ثابتة.. مستقرة لا تتحرك ...وأرساها بالجبال،


{أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ مِهَاداً * وَالْجِبَالَ أَوْتَاداً  }النبأ


لكن ما الذي يحدث للأرض حتى تتزلزل ..وتحدث الكوارث والدمار


يقول الله تعالى: وَإِذَا أَرَدْنَا أَن نُّهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُواْ فِيهَا


 فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيراً [الإسراء:16]،
يقول ابن القيم - رحمه الله: (وقد يأذن الله سبحانه للأرض


في بعض الأحيان بالتنفس.. فتحدث فيها الزلازل العظام


فيحدث من ذلك ...لعباده الخوف والخشية ، والإنابة والإقلاع


عن المعاصي ...والتضرع إلى الله سبحانه ، والندم


عباد الله .. شهدنا بالأيام الماضية أحداثاً عظيمة ...


جديرةً بالتذكر والاعتبار ...ومنها زلزال اليابان ..


.(( قُلْ هُوَ الْقَادِرُ عَلَى أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عَذَاباً )) .


لقد رأى العالم ..ورأيتم على شاشات التلفاز ...تلك المشاهد العظيمة:


 إعصار هائل مدمر .. رياح عاتية


وفيضانات أغرقت الأراضي .. ومياه جارفة..وبيوت مهدمة


 وجثث متناثرة...


إنها رسالة.. إلى العالم من الله العظيم..الكبير المتعال،


الجبار.. الذي خضعت السموات والأرض لقدرته وإرادته ،


الواحد القهار..الذي قهركل مخلوقاته ، ، {إن بطش ربك لشديد} .


نعم لقد رأى العالم آيات الله القاهرة


إنها رسالة للعالم والشربة جمعاء بأن الله هو القادر


وما يعلم جنود ربك إلا هو وما هي إلا ذكرى للبشر .


فالمسلم ..يا عباد الله


 دائماً.. يتأثر قلبه بالآيات الكونية... التي يراها أمام عينيه،


وهذه الآيات تذكره بالله ..وتحيي في قلبه الإيمان


وتجعله متصلاً بالله ذاكراً له، شاكراً لنعمه،


مستجيراً بالله من نقمته وسخطه.


فهذه الكوارث والزلازل والأمراض ..آيات وعبرة للمعتبرين ..


 وذكرى للذاكرين ...فهي تغني ....عن وعظ الواعظين ..


انها عقوبات ربانية.. من الله جل وعلا على المعاصي والذنوب ...


((وَمَا يَعْلَمُ جُنُودَ رَبِّكَ إِلَّا هُوَ))


يقول رب جل وعلا : ((وَمَا نُرْسِلُ بِالْآيَاتِ إِلَّا تَخْوِيفًا.))


قال ابن كثير قال قتادة : (( إن الله تعالى يخوف الناس


بما يشاء من الآيات ..لعلهم يعتبرون ، لعلهم يذكرون لعلهم يرجعون ))


كَذَلِكَ نَفْعَلُ بِالْمُجْرِمِينَ*...وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِلْمُكَذِّبِينَ


عباد الله


في كل اية عبرة...وفي كل مثل ..بلاغ وذكرى .....


لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد


قال بعض السلف وقد زُلزلت الأرض : إن ربكم يستعتبكم .


وزلزلت المدينة في عهد عمر رضي الله عنه


فخطبهم ووعظهم ، فقال: (يا أيها الناس، ما هذا؟! ما أسرع ما أحدثتم!


لئن عادت لا أساكنكم فيها أبدًا)،


 وقال كعب : "إنما تُزلزَل الأرض إذا عُمل فيها بالمعاصي،


فترعد خوفًا من الربّ جلّ جلاله أن يطّلع عليها".


قال عمر بن عبدالعزيز: ( إن هذا الرجف ... شيء يعاقب الله به العباد ) 


فلا إله إلا الله


عباد الله


لقد انشغلت وسائل الأعلام بالأخبار والأرقام والخسائر


 دون أن تبين أسباب تلك الزلازل ..


التي جاء جوابها صريحاً ومتكرراً في كتاب الله العظيم


{ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِلِيُذِيقَهُم بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ }الروم41


 وقفت البشرية عاجزة أمام هذه الكوارث ..و فشلت التخطيطات والتنبؤات والتكنولوجيا ...


أين العلم ؟ ...أين التكنولوجيا ؟؟...أين الحضارة ؟؟
لنعلم ..أن الله تعالى هو الملك المدبر..


 القوي القهار.. الذي لا يعجزه شي في الأرض ولا في السماء


(وَكَأَيِّن مِّن آيَةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ يَمُرُّونَ عَلَيْهَا وَهُمْ عَنْهَا مُعْرِضُونَ


عباد الله


من الذي أغرق قوم نوح؟


من الذي أرسل على ثمود الصيحة؟


من الذي أرسل على قوم شعيب سحاب العذاب كالظلل؟


من الذي أغرق فرعون وقومه ؟


من الذي خسف بقارون وداره؟


هل هي الطبيعة ؟؟!!كما يزعمون أن الزلازل تحدثها الطبيعة


فمرة يقولون: سبب هذه الظواهر هو اتساع ثقب الأوزون،


 ومرة يقولون: ارتفاع درجة حرارة الأرض،


 ومرة يقولون:تحرك طبقات الأرض ..


والله جل وعلا يبين لنا في كتابه العزيز


{وَضَرَبَ اللّهُ مَثَلاً قَرْيَةً كَانَتْ آمِنَةً مُّطْمَئِنَّةً ..يَأْتِيهَا رِزْقُهَا رَغَداً


مِّن كُلِّ مَكَانٍ.. فَكَفَرَتْ بِأَنْعُمِ اللّهِ ..فَأَذَاقَهَا اللّهُ لِبَاسَ الْجُوعِ وَالْخَوْفِ


بِمَا كَانُواْ يَصْنَعُونَ }النحل112


أحد الشعراء في العهد المملوكي في مصر
بعد أن أصابها زلزال جاء إلى الحاكم، فقال متملقاً ببيت من الشعر:
ما زُلْزِلت مصرُ من كيدٍ أُريد بها *** لكنها رقصت من عدلكم طرباً !!


( أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ }النمل62
و ذكر ابن أبي الدنيا عن أنس بن مالك :( أنه دخل على عائشة هو ورجل آخر ،


فقال لها الرجل : يا أم المؤمنين ...حدثينا عن الزلزلة ؟


 فقالت : إذا استباحوا الزنا ، وشربوا الخمور ، وضربوا بالمعازف ،


غار الله عز وجل في سمائه ،... فقال للأرض : تزلزلي بهم ،


فإن تابوا ونزعوا ... وإلا أهدمها عليهم ،


 قال : يا أم المؤمنين ، أعذابا لهم ؟قالت : بل موعظة ورحمة للمؤمنين ،


ونكالاً وعذاباً وسخطاً على الكافرين ..) 


إذا يا عباد الله


هذه الزلازل والبراكين والفيضانات.. هي عقوبات من الله جل وعلا


{أَفَأَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَن يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا بَيَاتاً وَهُمْ نَآئِمُونَ * أَوَ أَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَن يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا ضُحًى وَهُمْ يَلْعَبُونَ *أَفَأَمِنُواْ مَكْرَ اللّهِ فَلاَ يَأْمَنُ مَكْرَ اللّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ }(الأعراف97- 99) 


وروى الترمذي عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((إذا اتخذ الفيء دولاً،.. والأمانة مغنماً، والزكاة مغرماً، وتعلم لغير الدين،.. وأطاع الرجل امرأته


وعقّ أمه وأدنى صديقه ..وأقصى أباه وظهرت الأصوات في المساجد، وساد القبيلة فاسقهم، وكان زعيم القوم أرذلهم، وأكرم الرجل مخافة شره، وظهرت القينات والمعازف، وشربت الخمور، ولعن آخر هذه الأمة أولها،


عباد الله ...اذا ظهرت هذه الآيات ...ما هي النتيجة


فليرتقبوا عند ذلك ريحاً حمراء ..وزلزلة وخسفاً ومسخاً ..وقذفاً وآيات


فما أحلم الله عنا  ...


عباد الله


ماذا ننتظر بعد ان انتشر الربا والزنا ...وشربت الخمور والمسكرات


وأكل الحرام ..عباد انظروا للمعاملات والمعاشرات


شهادات باطلة بين الناس... وأيمان فاجرة


وخصومات ظالمة، --ارتفعت أصوات المعازف والمزامير-


هناك من يحتج على أرتفاع الأذان ..وقرأت القران ش


ولا يتحج على المعازف والغناء وفشت الرذائل الأخلاقية ..


 فالمعاصي والذنوب ..ما ظهرت في ديار إلا أهلكتها،
ولا فشت في أمة إلا أذلتها،.
قال تعالى : (( وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ))


فالله جل وعلا.. يغار في سمائه ...!!!


فلعلّ الله ـ عزّ وجلّ ـ غار في سمائه، فقال للأرض تزلزلي."..
وإن الله ليغار وغيرة الله أن تؤتى محارمه"
يا مخطئاً ما أجهلك *** عصيت ربـاً عدَّلك .


{يَا أَيُّهَا الْإِنسَانُ مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ }الانفطار6


بارك الله لي ولكم بالقران العظيم ..ونفعني وإياكم بما فيه من الايات والذكر الحكيم ...


أقول ما تسمعون وأستغفر الله لي ولكم ...


فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم


عباد الله


اتقوا الله .....وأسألوه من فضله فانه كريم 


وخافوا من عقابه فان عقابه أليم ........


فهل من توبة صادقة ...يا عباد الله.... نطهر بها أنفسنا وواقعنا..


هل من توبة صادقة... ونرضي بها  ربنا.


هل من وقفة صادقة ... هل من وقفة صادقة


هذا وصلوا وسلموا -على البشير النذير , والسراج المنير كما أمركم بذلك اللطيف الخبير , فقال عز من قائل : ((إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً))


اللهم يا .........غياث المستغثين ,  وجابر المنكسرين  ,


وراحم المستضعفين


اللهم يا حي يا قيوم برحمتك نستغيث


اللهم انت الله .........لا اله الا أنت    ,


 أنت الغني ونحن الفقراء


اللهم أعز الاسلام والمسلمين .. وأذل الشرك والمشركين ,


اللهم حبب إلينا الإيمان وزينه في قلوبنا .....،


 كره إلينا الكفر والفسوق والعصيان


اجعلنا يا ربنا من الراشدين ..


اللهم يا حي يا قيوم يا ذا الجلال والإكرام ، برحمتك نستغيث


اللهم أنت رب المستضعفين ، وأكرم الأكرمين ، وأرحم الراحمين ،


اللهم أنصر إخواننا الموحدين في ليبيا،


اللهم كن معهم ولا تكن عليهم


اللهم يا فارج الهم ، ويا كاشف الغم ، مجيب دعوة المضطرين ،


 وجابر كسر المنكسرين ،


اللهم اكشف البلاء عن إخواننا في ليبيا


اللهم رد المسلمين الى دينك ردا جميلا


اللهم أجعل هذا البلد امن مطمئن وسائر بلاد المسلمين


آمين ........آمين .........آمين..........


 


 


 


 




 



 

توقيع ( ابو مصعب محمد حماد )
(يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِداً وَمُبَشِّراً وَنَذِيراً *وَدَاعِياً إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجاً مُّنِيراً*وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ )
كن ممن يحملون هم الدعوة لا ممن تحمل الدعوة همهم
قال سفيان الثوري : "إستوصوا بأهل السنة خيراً؛ فإنهم غرباء"

  الكاتب : ouldsmail

الاعضاء
عضو مميز


غير متصل حالياً

المشاركات : 367

تأريخ التسجيل
 الجمعة 15-11-1431 هـ

 

مراسلة الموقع الشخصي

حرر في الجمعة 13-04-1432 هـ 10:21 مساء || رقم المشاركة : 16764


حماد الخير كل مرة تطل طلة أرقى من التي قبلها فقد قال الحق تبارك وتعالى  :st: والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا  شيخنا وسيدنا وإمامنا وولينا وعالمنا علمنا الله وإياكم علم العارفين بالله وجزاكم الله خيرا  فأين ماتتجه يستقبلك الخير يارجل الخير  :st: إن يعلم الله في قلوبكم خيرا يوتكم خيرا مما أخذ منكم ويغفر لكم والله غفور رحيم والله لقد وعظت فأحسنت الوعظ ونطقت بالحجة والبيان وألقمت المعترضين الصخور فأحسنت ودمت ذخرا لهذا الدين ومصباحا يضيء في الشرق والغرب  فلقد نور الله قلبك عرفت فالزم وجزاك الله خيرا والدعاء والصلاة والسلام على خير الأنام

 

توقيع ( ouldsmail )
أنه من يأت ربه مجرما فان له جهنم لايموت فيها ولايحيى ومن ياته مؤمنا قدعمل الصالحات فأولئك لهم الدرجات العلى جنات عدن تجري من تحتها الأنهارخالدين فيها وذلك جزاء من تزكى

 

  الكاتب : زياد ابو طارق

الاعضاء
عضو نشيط



غير متصل حالياً

المشاركات : 143

تأريخ التسجيل
 الإثنين 21-01-1432 هـ

 

مراسلة الموقع الشخصي

حرر في السبت 14-04-1432 هـ 07:54 مساء || رقم المشاركة : 16783


http://www.youtube.com/watch?v=EhQ1TFGOt5Y

خطبة الجمعة على متن سفينة السفر من المغرب الى اوربا.

 

توقيع ( زياد ابو طارق )
لا تتعلموا العلم لتباهوا به العلماء ولتماروا به السفهاء ولتصرفوا به وجوه الناس إليكم , فمن فعل ذلك فهو في النار .
الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: العراقي - المصدر: تخريج الإحياء - الصفحة أو الرقم: 1/86
خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن

 

 

أعلى الصفحة

برنامج البوابة العربية 2.2