مازال العمل جاري في تطوير الموقع وفقنا الله وإياكم لكل خير وسدد خطنا وخطاكم على طريق الحق

أدخل الأسم و كلمة السر : ارسال البيانات

شبكة الدعوة والتبيلغ » المنتديات » مـلـتـقـــــــــــــــــــــــيات الأحبـــــــــــــــــــــاب العـــــــــــــــــــــــــامه » مـلـتـقـــــــــى الخطـــــب المنبريـــــــــــــــــة


المشاركة السابقة : المشاركة التالية
» خطبة الجمعة ..النجاة من الفتن ..بادروا بالأعمال..(الذكر)

  الكاتب : ابو مصعب محمد حماد

مدير الموقع

غير متصل حالياً

المشاركات : 981

تأريخ التسجيل
 الثلاثاء 02-06-1430 هـ

 

مراسلة الموقع الشخصي

 حرر في الجمعة 20-04-1432 هـ 01:08 مساء - الزوار : 3201 - ردود : 5


 


حسبي الله ونعم الوكيل


مسجد معاوية /محمد حماد   25/3/2011)(ولذكر الله أكبر)


الحمد لله رب العالمين... والعاقبة للمتقين ولا عدوان إلا على الظالمين ..لا إله إلا الله الواحد الأحد ...قاصم الجبارين ...ومهلك الظالمين ...وجامع الناس ليوم الدين
نحمده على القدر خيره وشره ..


وأشهد أن لا إله إلا الله هو وحده لا شريك له... الملك الحق المبين،


يفعل ما يشاء ...ويحكم ما يريد،... لا راد لقضائه ولا مبدل لحكمه،


 وهو على كل شيء قدير .. له الآيات الباهرة


وَمِنْ آيَاتِهِ أَن تَقُومَ السَّمَاء وَالْأَرْضُ بِأَمْرِهِ


وأشهد أن محمدا عبد ه ورسوله ..


الرحمة المهداة ...والبشير النذير... والسراج المنير


أرسله بين يدي الساعة ..بشيرا ونذيرا وداعيا الى الله باذنه وسراجا منيرا ...صلوات ربي وسلامه عليه ...


 ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ))


((يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً))


((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً {70} يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً))


أما بعد :


فإن أصدق الحديث كتاب الله , وخير الهدى هدى محمد صلى الله عليه وسلم وشر الأمور محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار


فحياكم الله جميعا وطبتم وطاب ممشاكم وتبوأتم


أما بعد .. فأوصيكم ونفسيَ الخاطئةَ بتقوى الله تعالى،


فهي العاصم من القواصم، وهي المنجية من المهالك


ومن يتق الله يجعل له مخرجاً ويرزقه من حيث لا يحتسب،


عباد الله


إن العالم الإسلامي بأسره يعيش لحظات عصيبة...وساعات حرجة يخطها القلم... ويسجلها التاريخ..


والله إن العين لتدمع .....وان القلب ليحزن ..على هذه الأمة كلنا يسمع ويشاهد على شاشات التلفاز ..ما حل بديارالإسلام


القتل والدمار...


هي قصة الإسلام في أوطانـــــــــــه........أمسى غريبا  كالطريد الجانـي


هي  قصة  صاغ  الحديـد فصولهـــا....... عن أمة التوحيد والقـــــــــرآن


فالشــام تنــدب والعـــراق كئيبــــــة....... والحزن خيم في ربى لبنــــــان


ويردد  الأقصى حزينــــــا  دائمــــــا....... يا أمة التوحيــــد أين مكانــــي


{يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللّهُ إِلاَّ أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ }التوبة32


اصبحنا..يا عباد الله ... في زمن أصبح الحليم فيه حيرانا ..


أصبحت أمتنا ... أمة تعرف كل شيء... إلا الله  


 وتقرأ كل شيء... إلا القران ...وتؤمن بكل شيء ...إلا الإسلام وتخاف من كل شيء ...إلا من الله ...


كنا جبالا فوق الجبال وربما...... سرنا على موج البحار بحارا


بمعابد الإفرنج كان أذاننا........  قبل الكتائب يفتح الأمصارا


لم تنسى أفريقيا ولا صحراؤها...  سجداتنا والأرض تقذف نارا


عباد الله


ما هو المخرج للأمة ..من هذه الأزمات والنكبات


ما هو العلاج للخروج من الفتن ؟؟


الله جل وعلا يبين :سنة في تغير الأحوال


 ((إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ.))


 والحبيب صلى الله عليه وسلم يرشدنا الى العلاج ..يقول : ((بادروا بالأعمال فتناً كقطع الليل المظلم))


أي: تقدموا بالأعمال الصالحة بين يدي الفتن... لأنها ستكون كقطع الليل المظلم


 ((يصبح الرجل مؤمناً ويمسي كافراً ويمسي مؤمناً ويصبح كافراً يبيع دينه بعرض من الدنيا))


فالنجاة..يا عباد الله .. من هذه الفتن والابتلاءات والمحن ...


هو الرجوع الى الله تعالى ..وإقامة أمره ..


ومن هذه الأعمال ..التي نبادر بها ذكر الله جل وعلا


عباد الله ..بادروا بالأعمال ..حتى يكون لك رصيدا عند الفتن والمحن


فالله جل وعلا يقول : (فَإِذَا أَمِنتُمْ..ما نفعل ..ما هو العمل .... فَاذْكُرُوا اللَّهَ ...كَمَا عَلَّمَكُمْ مَا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ [البقرة:239]


فذكر الله جل وعلا ...هو البلسم الشافي ...والدواء الكافي


يزيل الهموم والغموم ..وذكر الله يفرج الكروب


بادروا بالأعمال ..ومن هذه الاعمال ذكروا الله


فالله جل وعلا يقول في كتابه العزيز .. وهو أصدق القائلين :


(( وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيراً وَالذَّاكِرَاتِ. أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً.. وَأَجْراً عَظِيماً ))


صح في الحديث : عن النبي صلى الله عليه وسلم:((ألا أنبئكم بخير أعمالكم، وأزكاها عند مليككم، . .وأرفعها في درجاتكم،........


وخير لكم من إنفاق الذهب والفضة، .... وخير لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ...ويضربوا أعناقكم؟...قالوا: بلى


قال صلى الله عليه وسلم : ...... ذكر الله تعالى )) .


الشمسُ والقمرُ من نورِ حكمتهِ             والبرُ والبحرُ فيضٌ من عطاياهُ


والوحشُ مجدهُ والطيرُ سبحهٌ               والموجٌ كبرهُ والحوتُ ناجاهُ


والنملُ تحتَ الصخرِ الصمِّ قدسه            والنحلُ يهتفُ حمدًا في خلاياهُ


قال الحسن البصري رحمه الله تعالى :تفقدوا الحلاوة في ثلاثة أشياء : في الصلاة وفي الذكر وقراءة القران ، .......


فإن وجدتم ( أي وجدتم الحلاوة )...وإلا فاعلموا.. أن الباب مغلق


اذا لم تجد ياعبد الله حلاوة الايمان ..فالباب مغلق بينك وبين الله


فالله جل وعلا ....خاطب الانيياء عليهم السلام ...وأمرهم بذكره


وخاطب... حبيبُ الأرض والسماء في كتابه العزيز:


قال تعالى : ((وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ ))


وقال جل وعلا  مخاطباً زكريا عليه ...عندما طلب أن يجعل له آية


قال: قَالَ آيَتُكَ أَلَّا تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلاثَةَ أَيَّامٍ إِلَّا رَمْزًا ...وَاذْكُرْ رَبَّكَ كثيراً...وَسَبِّحْ بِالْعَشِيِّ وَالإِبْكَارِ [آل عمران:41]،


وهذا كليم الله وموسى عليه السلام


يطلب من الله ... أن يجعل له وزيراً:


((وَاجْعَلْ لِي وَزِيرًا مِنْ أَهْلِي * هَارُونَ أَخِي * اشْدُدْ بِهِ أَزْرِي *وَأَشْرِكْهُ فِي أَمْرِي ))...لما هذا الطلب ؟ من اجل دنيا فانية لا


(( كَيْ نُسَبِّحَكَ كثيراً * وَنَذْكُرَكَ كثيراً* إِنَّكَ كُنْتَ بِنَا بَصِيرًا ))


عباد الله


فالله جل وعلا ينادينكم ... أيها المؤمنين ....


 فالله ينادكم ... من فوق سبع سموات مخاطبا ...........


((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كثيراً * وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلًا )


عباد الله ...يا معشر الذاكرين الله ارفعوا رؤوسكم... وقولوا ...لا إله إلا الله


فلا إله إلا الله ...عباد الله


ما شرعت العبادات إلا لإقامة ...ذكرَ الله جل وعلا  


 ففي الصلاة ...


 يقول ربي جل وعلا : ((وَأَقِمِ الصَّلَاةَ إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ ... وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ ...وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ ))


 وقال تعالى: ((وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي ))


وفي الصيام.. يقول ربي جل وعلا :


((وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ... وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ ))


وفي الحج يقول ربي جلا وعلا : ((وَاذْكُرُواْ اللّهَ فِي أَيَّامٍ مَّعْدُودَاتٍ ))


وقد ختم به الحج يقول الله جل وعلا :


 ((فَإِذَا أَفَضْتُم مِّنْ عَرَفَاتٍ.... فَاذْكُرُواْ اللّهَ عِندَ الْمَشْعَرِ الْحَرَامِ........ وَاذْكُرُوهُ كَمَا هَدَاكُمْ.... وَإِن كُنتُم مِّن قَبْلِهِ لَمِنَ الضَّآلِّينَ))


وفي صلاة الجمعة جعل الله جل وعلا ...نهاية الصلاة ذكراً وتعظيما له


فقال تعالى  : ((فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلَاةُ فَانتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ.. وَابْتَغُوا مِن فَضْلِ اللَّهِ... وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيراً لَّعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ))


خرج الإمام أحمد في المسند  من حديث سهل بن معاذ عن النبي صلى الله عليه وسلم : سئل النبي صلى الله عليه وسلم ..............


((أي الجهاد أعظم أجرا يا رسول الله ؟ قال : أكثرهم لله ذكرا..


ثم قال أي الصائمين أعظم ؟ قال : أكثرهم لله ذكرا ... ثم ذكر لنا الصلاة والزكاة والحج والصدقة كلاً .. ورسول الله يقول : أكثرهم لله ذكرا


فقال أبو بكر...... ذهب الذاكرون بكل خير .....فقال رسول الله ..أجل ))


فالله جل وعلا يقول


 أَهلُ ذِكَرِيْ، أَهلُ مُجَالَسَتِيْ. أَهلُ شُكرِيْ أَهلُ زِيَاْدَتِيْ ,أهلُ طَاْعَتِيْ أَهلُ كَرَامَتِيْ...


فأهل الذكر... هم أهل الشكروالزيادة وأهل الطاعة الكرامة عند الله تعالى


جاء في الأثر الألهي ..


قال موسى عليه السلام ...يا رب أنعمت علي كثيرا ....فدلني على أن أشكرك كثيرا قال : اذكرني كثيرا ..فإن ذكرتني كثيرا .....


فقد شكرتني ...وإذا نسيتني.. فقد كفرتني ......


صح في الحديث الذي يرويه ......عبد الله بن بسر رضي الله عنه


(أن رجلاً قال: يا رسول الله! إن أبواب الخير كثيرة ولا أستطيع القيام بكلها،. فأخبرني بشيء أتشبث به،.ولا تكثر علي فأنسى) ،


وفي رواية: (إن شرائع الإسلام قد كثرت....وأنا قد كبرت فأخبرني بشيء أتشبث به، ولا تكثر علي... فأنسى، ...


قال: لا يزال لسانك رطباً من ذكر الله)،


وهذا نبينا الله صلوات ربي وسلامه عليه يأمرنا بذكر الله جل وعلا  :  قال صلى الله عليه وسلم


(اعبد الله ولا تشرك به شيئاً، ...واعمل لله كأنك تراه،...واعدد نفسك في الموتى، واذكر الله تعالى... عند كل حجر وكل شجر،).


((الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ *))


في ليلة المعراج...يوصي خليل الرحمن إبراهيم عليه السلام نبينا محمد صلى الله عليه وسلم  ...وصية لهذه الأمة ...يقول ...


 (يا محمد! أقرأ أمتك مني السلام، وأخبرهم أن الجنة طيبة التربة،... عذبة الماء، وأخبرهم أن غراسها... سبحان الله، ..والحمد لله، ...ولا إله إلا الله، ..والله أكبر)


وقال : ((من قال : سبحان الله وبحمده ....غرست له نخلة في الجنة ))


ذكر ابن رجب رحمه الله ...........في كتابه جامع العلوم والحكم


قال أحمد بن أبي الحواري ....حدثني أبو المخارق قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( مررت ليلة أسري بي ....برجل مغيب في نور العرش ...فقلت من هذا ..أملك ؟


قيل لا ......قلت أنبي ؟....قيل لا .....قلت من هو ؟ ...قال هذا رجل كان لسانه رطباً من ذكر الله تعالى وقلبه معلق بالمساجد ولم يستسبّ والديه قط ))


فلا إله إلا الله ...عباد الله


فذكر... الله شفاء للقلوب ..وبلسم للهموم ....وبه تستدفع الآفات ...وتستكشف به الكربات


(الَّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ )


يأتي معاذ  رضي الله عنه ويقول يا رسول الله ، والله أني لأحبك..


 فقال يا معاذ : (لا تدع في دبر كل صلاة ....أن تقول: اللهم! أعني على ذكرك... وشكرك وحسن عبادتك) ...


والله لو تنبه المسلمون ..والتزموا بالأوراد والأذكار ...لما تجرأ بعد ذلك ساحر ، ولا احتار مسحور ،...ولا تنغص عيش وهناء .


عباد الله ..بادروا بالأعمال ..


 ((وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ ))


 بارك الله ....لي ولكم في القران العظيم ....ونفعني وإياكم بما فيه من الآيات والذكر الحكيم ...واستغفر الله لي ولكم ..


          فاستغفروه ...إنه هو الغفور الرحيم


الخطبة الثانية


الحمد لله وكفى وسلام على عباده الذين اصطفى


جاءفي بعض الأخبار القدسية عن الله عز وجل أنه قال:


(إن لي عبادا يحبونني وأحبهم، ...ويشتاقون إلى وأشتاق إليهم، ويذكرونني وأذكرهم ...وأول ما أعطيهم


أن أقذف من نوري في قلوبهم،... فيخبرون عني كما أخبر عنهم،


ولو كانت السماوات والأرض وما فيهما في موازينهم ..لاستقللتها لهم، وأقبل بوجهي عليهم،... لا يعلم أحد ما أريد أن أعطيهم).


أحبتي في الله .. أختم بقصة أوردها ابن الجوزي رحمه الله ..عن أحد الصحابة


يقال له حديرا ..من هو حدير... تعالوا بنا لنسمع قصته ..


أورد الجوزي في صفة الصفوة رواية عن نافع عن ابن عمر أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم -


بعث جيشا فيهم رجل يقال له: حدير وكانت تلك السنة قد أصابتهم سَنَة [ شدة ] من قلة الطعام،


فزودهم رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ونسي أن يزود حديراً، بالطعام ....فخرج حديرٌ صابراً محتسباً... وهو في آخر الركب  


يقول: لا إله إلا الله والله أكبر والحمد لله وسبحان الله ولا حول ولا قوة إلا بالله،... ويقول: نعم الزاد هو يا رب' يرددها ولذكر الله أكبر ...


وما قدروا الله حق قدره
قال: فجاء جبريل إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال له: إن ربي أرسلني إليك يخبرك أنك زودت أصحابك ونسيت أن تزود حديراً بالزاد ..


وهو في آخر الركب يقول: لا إله إلا الله والله أكبر وسبحان الله والحمد لله ولا حول ولا قوة إلا بالله، ويقول: نعم الزاد هو يا رب. فكلامه ذلك له نور يوم القيامة ما بين السماء والأرض،  فابعث إليه بزاد...
فدعا النبي - صلى الله عليه وسلم - رجلا فدفع إليه زاد حدير  وأمره إذا انتهى إليه حفظ عليه ما يقول، )اسمع ما يقول )


ويقول له: إن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقرئك السلام ورحمة الله،... ويخبرك أنه كان نسي أن يزودك وإن ربي تبارك وتعالى أرسل إليّ جبريل يذكرني بك،..


 فذكره جبريل وأعلمه مكانك.
فجاء هذا الرجل بالزاد الى حديروهو يقول: لا إله إلا الله والله أكبر وسبحان الله والحمد لله ولا حول ولا قوة إلا بالله،  ويقول: نعم الزاد هو يا رب.
فدنا منه ثم قال له: إن رسول الله - صلى الله عليه وسلم  يقرئك السلام ورحمة الله..


وقد أرسلني إليك بزاد فحمد الله حديرا وأثنى عليه وصلى على النبي - صلى الله عليه وسلم -


ثم قال: الحمد لله رب العالمين ..ذكرني ربي من فوق سبع سماوات ومن فوق عرشه.. ورحم جوعي وضعفي، ..


والشاهد يا عباد الله ..أن الله لاينسى أولياءه .. فقال يارب .. يا رب كما لم تنس حديراً.... فاجعل حديراً لا ينساك.
قال فحفظ ما قال...ورجع إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - فأخبره بما سمع منه ...حين أتاه وبما قال


فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: اسمعوا يا عباد الله .. "أما إنك لو رفعت رأسك إلى السماء ...لرأيت لكلامه ذلك نوراً ساطعا ما بين السماء والأرض".


{عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْكَبِيرُ الْمُتَعَالِ }الرعد9


هذا وصلوا وسلموا ..


اللهم يا ... غياث المستغثين ,  وجابر المنكسرين  ,


اللهم يا حي يا قيوم برحمتك نستغيث


اللهم أعز الإسلام والمسلمين ,.. وأذل الشرك والمشركين ,


ودمر أعداء الدين ...


اللهم عليك بمن تامر على الإسلام والمسلمين ..


اللهم أخرس لسانه ...وشل أركانه ...يا عزيز يا جبار


اللهم عليك بالطغاة والظالمين انا نجعلك في نحورهم ...


ونعوذ بك من شرورهم ...


اللهم لا ترفع لهم في بلاد الاسلام راية ..اللهم لا تحقق لهم غاية
اللهم من اراد بالإسلام سوءا ... فرد كيده في نحره


اللهم انصر إخواننا الموحدين في سوريا وليبيا وتونس ومصر  


في كل مكان


اللهم كن للمستضعفين مؤيدا ونصيرا


الهم رد المسلمين الى دينك ردا جميلا


اللهم أجعل هذا البلد امن مطمئن وسائر بلاد المسلمين


 


 



 

توقيع ( ابو مصعب محمد حماد )
(يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِداً وَمُبَشِّراً وَنَذِيراً *وَدَاعِياً إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجاً مُّنِيراً*وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ )
كن ممن يحملون هم الدعوة لا ممن تحمل الدعوة همهم
قال سفيان الثوري : "إستوصوا بأهل السنة خيراً؛ فإنهم غرباء"

  الكاتب : هدهد الدعوه12

مراقب عام



غير متصل حالياً

المشاركات : 582

تأريخ التسجيل
 الجمعة 22-02-1429 هـ

 

مراسلة الموقع الشخصي

حرر في الجمعة 20-04-1432 هـ 02:29 مساء || رقم المشاركة : 16921


جزاك الله خير وخطبة طيبة نسال الله الهداية للجميع

 

توقيع ( هدهد الدعوه12 )
مستعد برا وبحرا وجوا ونهرا
ادعوا لي بالتوفيق والنجاح

 

  الكاتب : اسلام المحمدي

الاعضاء
عضو فعال


غير متصل حالياً

المشاركات : 81

تأريخ التسجيل
 الأربعاء 11-04-1432 هـ

 

مراسلة الموقع الشخصي

حرر في الأحد 22-04-1432 هـ 02:59 مساء || رقم المشاركة : 16985


بسم الله لرحمن الرحيم
اخى الحبيب محمد جزاك الله خيرا على هذه الكلمات التى مست صفحات قلبي وهل لي أن استاذنك أن استعين ببعض منها في خطبتي القادمه اذا اذنت

 

توقيع ( اسلام المحمدي )
إذا كان ترك الدين يعني تقدما
فيا نفس موتي قبل ان تتقدمي

حبيبتان إلى الرحمن :
سبحان الله العظيم سبحان الله وبحمده

 

  الكاتب : اسلام المحمدي

الاعضاء
عضو فعال


غير متصل حالياً

المشاركات : 81

تأريخ التسجيل
 الأربعاء 11-04-1432 هـ

 

مراسلة الموقع الشخصي

حرر في الأحد 22-04-1432 هـ 02:59 مساء || رقم المشاركة : 16986


بسم الله لرحمن الرحيم
اخى الحبيب محمد جزاك الله خيرا على هذه الكلمات التى مست صفحات قلبي وهل لي أن استاذنك أن استعين ببعض منها في خطبتي القادمه اذا اذنت

 

توقيع ( اسلام المحمدي )
إذا كان ترك الدين يعني تقدما
فيا نفس موتي قبل ان تتقدمي

حبيبتان إلى الرحمن :
سبحان الله العظيم سبحان الله وبحمده

 

  الكاتب : ابو مصعب محمد حماد

مدير الموقع


غير متصل حالياً

المشاركات : 981

تأريخ التسجيل
 الثلاثاء 02-06-1430 هـ

 

مراسلة الموقع الشخصي

حرر في الأحد 22-04-1432 هـ 04:47 مساء || رقم المشاركة : 16993


أخي الحبيب اسلام المحمدي جزاك الله خيرل
لك ذلك ..وكذلك هذه الخطبة وغيرها وضعت على المنتدى للأحباب للإستفادة منها..يمكنك الرجوع الى المنتدى حيث يوجد مجموعة من الخطب قمت بتنزيلهافي السابق
محبك أبو مصعب

 

توقيع ( ابو مصعب محمد حماد )
(يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِداً وَمُبَشِّراً وَنَذِيراً *وَدَاعِياً إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجاً مُّنِيراً*وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ )
كن ممن يحملون هم الدعوة لا ممن تحمل الدعوة همهم
قال سفيان الثوري : "إستوصوا بأهل السنة خيراً؛ فإنهم غرباء"

 

  الكاتب : اسلام المحمدي

الاعضاء
عضو فعال


غير متصل حالياً

المشاركات : 81

تأريخ التسجيل
 الأربعاء 11-04-1432 هـ

 

مراسلة الموقع الشخصي

حرر في الأحد 22-04-1432 هـ 11:09 مساء || رقم المشاركة : 17003


بوركت حبيبي الغالي وسأحاول أن أحمل دروسي وخطبي للموقع إن سمحت لنا الاداره

 

توقيع ( اسلام المحمدي )
إذا كان ترك الدين يعني تقدما
فيا نفس موتي قبل ان تتقدمي

حبيبتان إلى الرحمن :
سبحان الله العظيم سبحان الله وبحمده

 

 

أعلى الصفحة

برنامج البوابة العربية 2.2