مازال العمل جاري في تطوير الموقع وفقنا الله وإياكم لكل خير وسدد خطنا وخطاكم على طريق الحق

أدخل الأسم و كلمة السر : ارسال البيانات

شبكة الدعوة والتبيلغ » المنتديات » مـلـتـقـــــــــــــــــــــــيات الأحبـــــــــــــــــــــاب العـــــــــــــــــــــــــامه » مـلـتـقـــــــــى الخطـــــب المنبريـــــــــــــــــة


المشاركة السابقة : المشاركة التالية
» خطبة الجمعة ..طوبى يا شام ..طوبى يا شام ..طوبى يا شام ..

  الكاتب : ابو مصعب محمد حماد

مدير الموقع

غير متصل حالياً

المشاركات : 981

تأريخ التسجيل
 الثلاثاء 02-06-1430 هـ

 

مراسلة الموقع الشخصي

 حرر في الجمعة 18-03-1433 هـ 01:39 مساء - الزوار : 2277 - ردود : 1


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 


اسم الخطبة : طوبى يا شام 


المسجد  : معاوية بن ابي سفيان / عمان الاردن 


الخطيب : محمد حماد ابو مصعب 


حسبي الله لا اله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
مسجد معاوية بن ابي سفيان . محمد حماد أبو مصعب
( طوبى يا شام)9/2/2012)
الحمد لله الذي نزل على عبده الفرقان .......ليكون للعالمين نذيراً،
وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له.. إنه كان بعباده خبيراً بصيراً،
وأشهد أن محمداً عبده ورسوله....صفه وخليله ...بلغ الرسالة ...وأدى الامانة .....أرسله بين يدي الساعة ... بشيراً ونذيراً
وداعياً إلى الله بإذنه وسراجاً منيراً، ...صلوات رب.. وسلامه عليه
((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ))
((يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً))
((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً {70} يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً))
أما بعد :
فإن أصدق الحديث كتاب الله , وخير الهدى هدى محمد صلى الله عليه وسلم وشر الأمور محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار
فحياكم الله جميعا وطبتم وطاب ممشاكم وتبوأتم من الجنة منزلا ,
أَمَّا بَعدُ ، فَأُوصِيكُم ـ أَيُّهَا النَّاسُ ـ وَنَفسِي بِتَقوَى اللهِ ـ عَزَّ وَجَلَّ ـ فَاتَّقُوا اللهَ " وَاعلَمُوا أَنَّ اللهَ مَعَ المُتَّقِينَ
قال الله تعالى : (كَتَبَ اللَّهُ لأَغْلِبَنَّ أَنَا وَرُسُلِي إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ).
وصح في الحديث الذي يرويه الصحابي الجليل زَيْدُ بْنُ ثَابِتٍ رضي الله عنه قَالَ : كُنَّا عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نُؤَلِّفُ – أي نجمع - الْقُرْآنَ مِنْ الرِّقَاعِ ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
( طُوبَى لِلشَّامِ ... فَقُلْنَا : لِأَيٍّ ذَلِكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟
طوبى لك بمعنى ..بشرى أي أصبت خيرا وطيبا..
لما هذه البشرى ..قال صلوات ربي وسلامه عليه
قَالَ : لِأَنَّ مَلَائِكَةَ الرَّحْمَنِ بَاسِطَةٌ أَجْنِحَتَهَا عَلَيْهَا )
( باسطة أجنحتها عليها ) أي تحفها بإنزال البركة ، ودفع المهالك والمؤذيات ...فطوبى يا شام ..
عباد الله..
كلنا يتابع الأخبار ..من محطات وفضائيات ...
كلنا يتابع الأحداث الدامية على ارض الشام
على يد فرقة باطنية خبيثة.. جمعت الكفر والضلال ..
وسنتحدث عن هذه الفرقة النصيرية (العلوية ) المارقة من الدين بخطبة كاملة إن شاء الله..ونبين حقيقتهم ..ومعتقداتهم
ولكن حديثنا اليوم .يا عباد الله...هي كلمات ..واهات
بل هي صرخات .. ورسالة معذرة
نقولها من قلوبنا ..عذرا يا شام ..عذرا يا شام ..
عذرا يا من تدافعون ...عن كرامة الأمة والإسلام ...
فشبابنا بالكرة مشغلون ...والأمة بالمعاصي والربا غارقون
فها هي الشام تنادي وتستغيث ... لكن أين السامعون ؟
فالشام ... صوت لا يسمع ...الشام تقصف ....وأنتم نائمون ؟
عباد الله
هل ماتت قلوبنا ؟ ...نحن نشاهد القتل والتدمير والخراب
أين أنتم أيها العرب..أين أنتم أيها المسلمون ....
أين أنتم يا أمة المليار ؟ ...غثاء كغثاء السيل ...
عندم سئل النبي صلى الله عليه وسلم ...أو من قلة يا رسول الله
قال : بل غثاء ...كغثاء السيل ...
هي قصة الإسلام في أوطانـــــــــــه.... أمسى غريبا كالطريد الجانـي
هي قصة صاغ الحديـد فصولهـــا.... عن أمة التوحيد والقـــــــــرآن
فالشــام تنــدب والعـــراق كئيبــــــة....والحزن خيم في ربى لبنــــــان
ويردد الأقصى حزينــــــا دائمــــــا ...يا أمة التوحيــــد أين مكانــــي
ها هي الشام تنادي وتستغيث ......ولكن هل من مجيب ؟
هل من مغيث ؟
أتسبى المسلمات بكل أرض وعيش المسلمين إذن يطيب
أما لله والإسلام حق يدافع عنه شبان وشيب
عباد الله
إن ما يحدث اليوم في الشام ...أمر عظيم ...من قتل وتدمير
فالشعوب والحكومات... حكاما ومحكمين مسؤولون عن هذه الجريمة
كلنا سنقف بين يدي الله تعالى ... أنا وأنت ...يا عبد الله
ماذا قدمنا لأهلنا بالشام ...
وقد يقول قائل إن للبيت رب يحميه ... كما قال أهل الأوثان
وكأن القضية عنصرية أو وطنية ...بل قضية الشام مرتبطة بالعقيدة
الم تسمعوا قول النبي صلى الله عليه وسلم : عن عبد الله بن عمرو قال : قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم : " إني رأيت أن عمود الكتاب انتزع من تحت وسادتي ( القران الكريم )، فأتبعته بصري ، فإذا هو نور ساطع عُمد به إلى الشام .. ألا وإنَّ الإيمان إذا وقعت الفتن في الشام
يا من تقرؤون القران ....وتقرؤون سورة الإسراء وسورة الأنفال
سيسألنا ربنا جل وعلا.... ألم أنزل عليكم في القرآن
{وَمَا لَكُمْ لاَ تُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَالْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاء وَالْوِلْدَانِ ..الَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْ هَـذِهِ الْقَرْيَةِ الظَّالِمِ أَهْلُهَا وَاجْعَل لَّنَا مِن لَّدُنكَ وَلِيّاً.. وَاجْعَل لَّنَا مِن لَّدُنكَ نَصِيراً }النساء75
استنجدت امرأة بالمعتصم فصرخت 'وامعتصماه' فسمع المعتصم بالخبر وجهز جيشا وفتح عمورية
رب وامعتصماه انطلقت *** ملء أفواه البنات اليتم
لامست أسماعهم لكنها *** لم تلامس نخوة المعتصم
اسمعوا يا من تقضون أوقاتكم على المعاصي والمنكرات ...
ولا تتألمون لجراح المسلمين ... ولا تهتمون لأمرهم
عبد الله ..امة الله ..يا من اكرمك الله بالسجود بين يديه
ربما تقول وماذا أصنع؟ وماذا أفعل؟ اقرع ابواب السماء بالدعاء
الذي لا يشعر بشعورهم ....ولا يتألم بآلامهم... ولا يحزن لحزنهم
من لم يهتم بأمر المسلمين فليس منهم،....فالمسلمون كالجسد الواحد
إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى ..
عباد الله
من المسلمين يبكون على الدنيا ...ويتأثرون بأحوال الدنيا
ولا يبكون على شعب يُذبح ..ولا يتألمون على مسجد يهدم ...
يا من تسجد وتركع ...أسأل نفسك ...
هل أنت مهتماً لأمر اهلك بالشام ...هل تدعو الله لهم ؟
هل تسجد وتدعو الله ...أن ينصر المجاهدين في كل مكان؟
اللهم افتح الحدود والسدود ... اللهم افتح البلاد وقلوب العباد للمجاهدين والخارجين في سبيلك
عبد الله ..هل أنت ممن يتمنى أن يموت شهيداً في سبيل الله؟
اسمع للحديث الصحيح "من سال الله الشهادة بصدق
بلغه الله منازل الشهداء...وإن مات على فراشه "
اللهم إنا نسألك الشهادة في سبيلك ...مقبلين غير مدبرين
عبد الله
إذا منعت من الحدود والقيود أن تجاهد في سبيل الله تعالى
حدث نفسك بالجهاد والاستشهاد ...
في الحديث :
ومن مات ولم يحدث نفسه بالجهاد ..مات على شعبة من شعب النفاق"
يحشر يوم القيامة مع المنافقين ...ليس مع المؤمنين
فهذا عبد الله ابن المبارك المجاهد البطل يرسل رسالة من الثغور
لعابد الأمة الفضيل ابن عيّاض رحمه الله
ذلك العابد الذي قضى حياته... في طاعة الله جل وعلا
كان الفضيل رحمه الله ...يقضي وقته ... بالطواف بالبيت
وفي القيام....والصيام ...وتلاوتة القران ...
يقول عبد الله ابن المبارك للفضيل العابد يقول شعراً:
يا عـــــابد الحرمين لو أبصـــرتــنــا
لعـــلمت أنك بالعبــادة تلعــــــــــــب
ففي الحديث :
"قيام ساعة في الصف في سبيل الله .أحب إلى الله من عبادة ستين عاماً
عبد الله ..حدث نفسك بالجهاد وحرض عليه ..
يا حماة الشام....يا من تدافعون عن الدين ؟؟
نواسكم بآية من كتاب الله جل وعلا ..
آية واسى ربنا جل وعلا.. بها نبيه محمداً صلى الله عليه وسلم وأصحابه قال تعالى ..
((وَلا تَهِنُوا وَلا تَحْزَنُوا وَأَنْتُمُ الأَعْلَوْنَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ *
إِنْ يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ...فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِثْلُهُ *.وَتِلْكَ الأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ
))
يا أهل الشام ..
. وإن تكالبت عليكم الدول الكافرة.. والأمم الفاجرة..
فإنّ معكم القوة التي لا ترام.. والعزة التي لا تضام.. والقدرة التي لا تغلب
((إِذْ يُوحِي رَبُّكَ إِلَى الْمَلآئِكَةِ أَنِّي مَعَكُمْ….. فَثَبِّتُواْ الَّذِينَ آمَنُوا..
سَأُلْقِي فِي قُلُوبِ الَّذِينَ كَفَرُواْ الرَّعْبَ
))
يا أهل الشام ..إن تخلى عنكم النّاس.. فالتجئوا إلى ربِّ النّاس.. ملكِ النّاس.. إله النّاس..
وأنتم يا عباد الله ...عليكم بالدعاء لإخوانكم في الشام
إذا انقطعت الحبال الأرضية... اقرعوا أبواب السماء ،
و إذا انقطعت الأسباب...التجئوا إلى رب الأرض والسماء
فرُبَّ دعوة ..خرجت من قلبِ صادقٍ يُدمّر الله بها.. جحافل الكفر والنفاق...(( وَإِذَا سَأَلَك عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ)
وهدا نبينا محمد صلى الله عليه وسلم في معركة بدر يدعو الله
حتى سقط رداؤه عن جنبه الشريف صلى الله عليه وسلم،
وهو يدعو الله فكان صلى الله عليه وسلم طيلة الليل يقول: {اللهم نصرك الذي وعدت، اللهم إن تهلك هذه العصابة فلن تعبد بعد اليوم }
فنصره الله: ((إِذْ تَسْتَغِيثُونَ رَبَّكُمْ فَاسْتَجَابَ لَكُمْ ))
وكان صلى الله عليه وسلم يقول قبل المعركة: اللهم منزل الكتاب ومجري السحاب، وهازم الأحزاب، اهزمهم وانصرنا عليهم،
وهدا القائد قتيبة بن مسلم كان في أحد المعارك يسأل أين محمد بن واسع
كان صاحب دعاء .... بحثوا عنه ....وجدوه يستنزل النصر من السماء
يرفع أصبعه لى السماء ....ويدعو ويقول: يا حي يا قيوم اللهم انصرنا
قال قتيبة بن مسلم : والله لأصبع محمد بن واسع خير عندي
من ألف سيف شهير،...ومن ألف شاب طرير... وانتصر بإذن الله
اللهم افتح الحدود والسدود ....للخارجين والمجاهدين في سبيلك
اللهم يا من تملك ......خزائن السموات والارص
اللهم يا من تملك... خزائن النصر والتمكين
اللهم نصرك المبين.... لعبادك المجاهدين ...على أرض الشام
(( وَلَا تَهِنُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَنْتُمُ الْأَعْلَوْنَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ))
بارك الله ...لي ولكم في القران العظيم ...ونفعني وأياكم بما فيه
من الايات والذكر الحكيم ...أقول ما تسمعون وأستغفر الله لي ولكم
فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم
الخطبة الثانية
الحمدُ للهِ الذي أنشأَ وبَرَا،... وخلقَ الماءَ والثَّرى، ...وأبْدَعَ كلَّ شَيْء وذَرَا،
ولا يَعْزُبُ عن علمه مثقالُ ذرةٍ في الأرض ولاَ في السَّماء،
وأشهد أن نبينا محمدا عبد الله ورسوله , أرسله هاديا ومبشرا ونذيرا وداعيا إلى الله بإذنه وسراجا منيرا
قال الله تعالى : ((إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ ))
عباد الله
نصرخ ونستغيث متى نصر الله ؟!! ..
وكيف يأتي نصر الله ..
عبد الله ...أمة الله..أنا وأنت من يؤخر النصر؟
اسمعوا يا من تريدون النصر ..
يقول رب جل وعلا ( يا أيها الذين آمنوا إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم.)
هل تخلف وعد الله ...أم أننا لم نحقق الشرط ؟!! ..
يا من تبحث عن النصر....
هل حافظت على صلاة الفجر في جماعة ثم تخلف النصر ؟!! ..
هل حافظت على الصلوات في جماعة ثم تخلـف النصر ؟!! ..
هل فتحت كتاب الله فقرأته وعملت به وبلغته ثم تخلـف النصر ؟!! ..
هل تركـت سماع الأغـاني والأفلام ثم تخلـف النصر ؟!! ..
هل جعلت قدوتك عمر و صلاح الدين ثم تخلف النصر ؟!! ..
هل جعلت همك نصرة الإسلام والمسلمين ثم تخلف النصر ؟!! ..
هل قمت في السحر فدعوت الله لإخوانك ثم تخلف النصر ؟!! ..
هل قهرت اليهود والنصارى في بيتك بترك عاداتهم ... ثم تخلف النصر؟
هل أخرجت أبنتك أو أختك أوزوجك بالحجاب الشرعي. ثم تخلـف النصر ؟!! .
قبل أن نحرر البلاد ..لابد أن نحرر نفوسنا وقلوبنا
فالطريق يبدأ من هنا ..
صدق القائل ((يا له من دين. لو أن له رجالاً.. فهل أنت من الرجال ؟!!
((مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ....))
أُقسم بالله الذي رفع السماء بلا عمد... ليس النصر بالقنابل والصواريخ وحاملات الطائرات،..إنما النصر بالثبات واليقن بوعد الله "
[وَمَا جَعَلَهُ اللهُ إِلَّا بُشْرَى لَكُمْ وَلِتَطْمَئِنَّ قُلُوبُكُمْ بِهِ ..وَمَا النَّصْرُ إِلَّا مِنْ عِنْدِ اللهِ العَزِيزِ الحَكِيمِ] {آل عمران:126}
وأُقسم بالذي رفع السماء بلا عمد: الله ينصرنا إن نصرنا دينه
"[يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنْ تَنْصُرُوا اللهَ يَنْصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ] {محمد:7} "
هدا وصلوا وسلموا ...على رسولكم الكريم اللهم صلي وسلم ..
اللهم اقلب أرض الشام على النصيرية... نارا
وسماءها... شهبا وإعصارا ،
اللهم سلط عليهم ما خرج من الأرض ....وما نزل من السماء
اللهم ثبت المؤمنين المرابطين في ارض الشام
اللهم أنصر من نصرهم... واخذل من خذلهم ،
اللهم سدد رأيهم.... وجمع صفهم... وألف بين قلوبهم
اللهم اجمع كلمتهم ..على الحق يا رب العالمين......
اللهم سدد رميهم...وجبر كسرهم
اللهم منزل الكتاب ، ومجري السحاب ،
اللهم اهزم النصيرية العلوية الحاقدين
اللهم اهزم المنافقين ، والوثنيين ، وأعداء الملة والدين ،
اللهم لا تدع لهم قوة في الأرض ....إلا دمرتها ،
ولا قوة في السماء ...إلا أسقطتها ،
ولا قوة في البحر..إلا أغرقتها ،
اللهم أجعل جنودهم غنيمة... للمسلمين ،
اللهم مكن المجاهدين من رقابهم ،
اللهم لا ترفع لهم في بلاد الشام راية ،
اللهم لا تحقق لهم في بلاد المسلمين غاية ،
اللهم اجعلهم عبرة وآية .
اللهم نجعلك في نحورهم ، و نعوذ بك من شرورهم ،
إنهم لا يخفون عليك ولا يعجزونك يا قوي يا عزيز ،
اللهم منزل الكتاب مجري السحاب هازم الاحزاب
اللهم دمر النصيرية العلوية المعتدين الحاقدين
في كل أرض ,...وتحت كل سماء
اللهم ورد كيدهم ...في نحرهم
اللهم وازرع الرعب ....في قلوبهم
اللهم ونوع الأمراض في عقولهم وأجسادهم
اللهم أحصيهم عددا واقتلهم بددا ...ولا تغادر منهم أحدا
اللهم النصيرية المعتدين ....اللهم اجعل الشام مقبرة لهم يا رب العالمين
اللهم واجعل الرعب يسري في عروقهم ودمائهم وارواحهم
اللهم وحرم عليهم النعاس وايقظ فيهم الأرق
اللهم ولا تجعل لهم سلطان على اخواننا المجاهدين المستضعفين
اللهم ونكس رايتهم..... ودمر دباباتهم وطائراتهم ومدافعم
اللهم أعز الإسلام والمسلمين، ...ودمر أعداء الدين،
وأبطل كيد الزنادقة والملحدين،
إلهي وربي وخالقي لا تدع لنا جميعاً في هذا المقام وفي هذا المسجد؛ ذكوراً وإناثاً، رجالاً ونساءً ذنباً إلا غفرته، ....ولا هماً إلا فرجته، ولا ديناً إلا قضيت
اللهم اجعل جميع بلاد المسلمين امنة ومطمئنة..



 

توقيع ( ابو مصعب محمد حماد )
(يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِداً وَمُبَشِّراً وَنَذِيراً *وَدَاعِياً إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجاً مُّنِيراً*وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ )
كن ممن يحملون هم الدعوة لا ممن تحمل الدعوة همهم
قال سفيان الثوري : "إستوصوا بأهل السنة خيراً؛ فإنهم غرباء"

  الكاتب : طالب رضى الله

الاعضاء
عضو مشارك


غير متصل حالياً

المشاركات : 19

تأريخ التسجيل
 الإثنين 24-03-1434 هـ

 

مراسلة الموقع الشخصي

حرر في الخميس 18-04-1434 هـ 12:15 مساء || رقم المشاركة : 22122


اخي محمد حماد كلماتك لامست قلوبنا فما المطلوب من الاحباب في العالم عامة وفي الشام خاصة.

 

توقيع ( طالب رضى الله )
اللهم اجعلنا من الذين امنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصو بالصبر

 

 

أعلى الصفحة

برنامج البوابة العربية 2.2