مازال العمل جاري في تطوير الموقع وفقنا الله وإياكم لكل خير وسدد خطنا وخطاكم على طريق الحق

 

شبكة الدعوة والتبيلغ »  مكتبة الصوتيات » بيانات لبعض المشايخ



عظمة الله

الشيخ: شيخ انوراسماعيل
الوصف :
 بواسطة: لااله الاالله نوع الملف:
 تاريخ الإضافة: الأربعاء 16-10-1432 هـ  مشاهدة: 11675
 التقييم: 66%  التحميل: 7581
 التعليقات: 26 الإرسال: 5

إسم العضو :

نص التعليق :


إسم العضو :

 أبا بكر

نص التعليق :

اللهم أرزقنا القناعة واليقين


إسم العضو :

 ابو جميل

نص التعليق :

صلاح القلب من أربعة طرق, كذلك فساده من نفس الطرق الأربعة.
العين – اللسان – السمع – الفكر
العين دائما تنظر إلى وسط الشيء و لا تنظر إلى أوله و لا إلى نهايته, كمثل الذي رأى قطارا وهو يسير, رآه من وسطه و كان القطار طويلا جدا, رأى العربات و لم يرى العربة التي تجره, فلما مر القطار قال لأصحابه لقد رأيت القطار يسير بغير قاطرة, فالناس الذين سمعوا كلامه لا يشكون أنه مجنون.
فعندما ننظر للذهب مثلا, علينا أن ننظر إلى بدايته أنه كان ترابا و سيصير ترابا. فبقدر ما ننظر إلى بداية الأشياء و نهايتها عندئذ نعرف حقيقتها, و هذا هو كمال اليقين, لكن العين لا تنظر إلا إلى وسط الشيء, و لا تنظر إلى البداية و لا إلى النهاية, وهذا هو فساد اليقين.
بهذا الفساد يقع الإظطراب في العالم, و بقدر ما ننظر إلى الى الشيء من وسطه بقدر ما تأتي قيمته في القلب, و إذا جائت قيمته في القلب إشتد الحرص في طلبه, قد يقتل الإبن أباه و الأخ أخاه, وهذا كله سببه النظر, النظر إلى وسط الشيء فقط, وهذا فساد القين الذي مصدره العين. العين نظرها محدود و لا تعرف ما يوجد تحت الحجرة هل هو ذهب أم حية. فكيف لها أن ترى ما هو كائن فوق السماوات؟ لكن الرسول صلى الله عليه و سلم أراه الله ما فوق السماوات و أراه الأشياء الغيبية ثم أرسله إلينا ليبين لنا ما رآه في ليلة الإسراء و المعراج.
إذا ركبنا في قطار وسألنا كل راكب ما مقصد سفرك إما يقول للتجارة أو لزيارة الأحباب... فكل واحد منهم يعرف مقصده, هكذا نحن في هذه الحياة كل واحد يعرف مقصد حياته, و إذا وجدنا أحدا لا يعرف مقصد حياته فلا شك أننا نحكم عليه بأنه أحمق, كما أن الراكب في القطار بدون مقصد هو أحمق. كذلك الراكب في القطار كلما إقترب من مقصده فهو يقدر كم إقترب وكم تبقى له ليصل لمقصده, فهو لا يغفل عن ذلك أبدا. هكذا نحن علينا أن لا نغفل عن مقصدنا و نحاسب أنفسنا دائما كم قطعنا و ماذا بقي لنا و هل إقتربنا....
الذي لا يعرف مقصده فهو تائه في القطار من هنا إلى هناك, هكذا الذي لا يعرف مقصد حياته يعيش تائها حائرا لا يعرف الإستقرار و لا الراحة, لا في الدنيا و لا في الآخرة


إسم العضو :

 

نص التعليق :

الحمدلله على نعمة الاسلام


إسم العضو :

 علاء بن حامد

نص التعليق :

بيان راااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
ئع


إسم العضو :

 ام زكريا

نص التعليق :

هل لعبتم من قبل لعبة : قال المعلم قفوا، قال المعلم اجلسوا؟
هكذا يجب أن نعيش مع المعلم صلوات الله وسلامه عليه، فإن قيل لك قال المعلم قفوا فقف، وإن قال قفوا ولم يقل قال المعلم، فلا تقف...


إسم العضو :

 Guest

نص التعليق :

الحمد لله
للأسف الصوت غيرواضح
بالتوفيق إن شاء الله


إسم العضو :

 Guest

نص التعليق :

الله اكبر


إسم العضو :

 علاء الدين سعيد حلب

نص التعليق :

احباب شدو الهمة وزيدو الجهد


إسم العضو :

 mahmoud kerkeni

نص التعليق :

لا اله الا الله


إسم العضو :

 mahmoud kerkeni

نص التعليق :

لا اله الا الله


إسم العضو :

 السيد جعفر البهبهاني

نص التعليق :

سيصبح الدنيا مكانا جميلا للحياة عندما نكون مثل ما تقول ,,,,,,,,,,,


إسم العضو :

 تاج السر حسن

نص التعليق :

سبحان الله والحمدلله ولاالةلاالله والله اكبر ولاحولة ولاقوة لابالله


إسم العضو :

 ابراهيم محمد ابراهيم

نص التعليق :

ما شاء الله زاده الله علماً


إسم العضو :

 ابوحسن

نص التعليق :

لا اله الا الله


إسم العضو :

 Guest

نص التعليق :

روعه


إسم العضو :

 محب

نص التعليق :

بارك الله فيكم سادتي ... والله إن ما تقومون به هو عين الإسلام وبدون الخروج والدعوة في سبيل الله الإسلام سيبقى في دياره مخجوبا في أعين العالم .. بارك الله فيكم


إسم العضو :

 Guest

نص التعليق :

وماذلك على الله بعزيز


إسم العضو :

 ابو محمد

نص التعليق :

انا حضرت مع احباب مرة البيان الشيخ بالامارات ما شاءالله ولع الحاضرين


إسم العضو :

 ابو ذكريا

نص التعليق :

إن جميع الفوز والفلاح فقط بيد الله جل جلاله (فالمال وأهل المال لا يملكون ذرة فوز أو فلاح ففوزهم وفلاحهم هو فقط بيد الله, قارون كان عنده المال ولكنه ما امتثل أمر الله فالله جعل خسارته بسبب هذا المال في الدنيا والآخرة وكذلك فرعون مثال الملك وقوم عاد مثال القوة وقوم سبأ مثال الزراعة وقوم شعيب مثال التجارة). والله عنده خزائن كل شيء( العزة والذلة والفقر والغنى والمرض والصحة وكل شيء من خزائن الله سبحانه وتعالى, وكل شيء بالنسبة للذي في خزائن الله لا شيء, فالذهب الذي في الدنيا بالنسبة للذهب الذي في الجنة كنقطة في بحر, والذهب الذي في الدنيا والذي في الجنة والذي سيخلقه الله تبارك وتعالى بالنسبة للذي في خزائن الله لا شيء). وهو خالق الأشياء والأحوال (الله تبارك وتعالى خلق السموات وخلق الأرضين وخلق الشجر والحجر والإنس والجن من غير مثال سابق, خلقهم من العدم, كان الله وما كان شيء, الله أخرج لقوم صالح ناقة عشراء من صخرة صماء وخلق آدم من تراب وعيسى من أم بدون أب. وكل شيء خلقه الله عز وجل جعل له صفة وحال, فصفة الشيء ليست من ذاته بل صفته من الله تعالى, فجميع الأشياء كأوعية فارغة في الحقيقة وضع الله فيها من الضرر والنفع ما شاء ويغيرها متى يشاء سبحانه. فالإنسان جسد وروح فإذا خرجت الروح من الإنسان فالعين موجودة ولكن لا ترى واليد موجودة ولكن لا تبطش واللسان موجود ولكن لا يتكلم! ما السبب؟ السبب خروج الروح. وما هي الروح؟ (يسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي) فحقيقة النظر هو بتأثير الروح فالعين عبارة عن مدخل للنظر وهكذا اللسان يتكلم بتأثير الروح فيه وهو عبارة عن مخرج للكلام, فالله تعالى لا يحتاج للسان حتى الإنسان يتكلم فيوم القيامة تختم على أفواه الكفار وتنطق جلودهم وأيديهم وأرجلهم, والنبي صلى الله عليه وسلم يقول إني لأعرف حجراً في مكة كان يسلم علي. والجذع الذي صاح لفراقه في المسجد, وكذلك الأمثلة في المال ليس في ذاته قضاء الحوائج فقضاؤها صفة أودعت فيه من الله, والدواء ليس في ذاته الشفاء فالشفاء صفة أودعها الله في الدواء فالدواء حتى يشفي فهو محتاج إلى الله والله حتى يشفي فهو غير محتاج إلى الدواء فالله يشفي بالدواء وبغير الدواء, والطعام ليس في ذاته الشبع فالله أودع فيه صفة الإشباع فالله غير محتاج إلى الطعام في الإشباع وإلا من كان يطعم أهل الكهف ويونس في بطن الحوت, والسلاح ليس في ذاته النصر فالله قادر أن ينصر بدون السلاح كما نصر أهل بدر). يفعل ما يشاء بقدرته ولا يحتاج إلى أحد من خلقه وهو الصمد (الله تعالى خلق السموات و الأرضين والعرش بقدرته ولا يحتاج إلى أحد من خلقه فحملت العرش محتاجون أن يحملوا العرش إلى الله, فالله تبارك وتعالى أعانهم بقوته فهو غني بذاته وصفاته عن مخلوقاته. خلق ملك الموت ليقبض أرواح الخلق وملك الموت محتاج إلى الله في قبض أرواح الخلق والله ليس محتاج لملك الموت لقبض أرواح الخلق. والصمد الذي تصمد إليه المخلوقات في قضاء حوائجها) . هو الذي جعل فلاحنا جميعاً وفلاح جميع البشرية في الدنيا والآخرة فقط بامتثال أوامر الله على طريق رسول الله صلى الله عليه وسلم.فكيف يترسخ هذا اليقين في قلوبنا وقلوب الناس جميعاً, لابد من الجهد على نهج الرسول صلى الله عليه وسلم, وهذا الجهد يحتاج إلى تفريغ الأوقات...مستعدين


إسم العضو :

 ام حسن

نص التعليق :

على قدر شغلك بالله يشتغل في أمرك الخلق


إسم العضو :

 محمد فضل

نص التعليق :

جزاكم الله خيرا


إسم العضو :

 انقاذ مسجد

نص التعليق :

جماعة من بلاد الحرمين خرجت الى البرازيل . و تشكلوا في عدة مناطق . تشكلوا مرة الى احد المناطق و في الطريق ادركتهم صلاة الظهر فمروا على مسجد كبير في حي راقي يأتي على ثلاث شوارع كتب عند مدخله ( بني على نفقة المملكة العربية السعودية ) .
دخلوا بوابة المسجد و سلموا على حارس كان جالس عند الباب و لكنهم عندما اتوا الباب الداخلي وجدوه مغلق فرجعوا الى الحارس و سألوه فقال : ان هذا المسجد مغلق منذ و...قت طويل . فقالوا اليس هناك مسلمين في هذا الحي . فقال : بل هناك الكثير و لكنهم لا يأتوا للصلاة .
عندها تشاور الاحباب بينهم و قرروا الخروج في هذا المسجد و الاجتهاد على المسلمين هناك .
فتح الحارس لهم الباب و بدأوا بالصلاة و الدعاء و الابتهال ثم المشورة و الزيارات و جلب المسلمين للمسجد و تعليمهم احكام الوضوء و الصلاة و الفاتحة و التشهد و غيرها . و ترغبهم بصلاة الجماعة و فضلها و اجورها و ثوابها .
اصبح المسجد يعج بالناس . منهم من يتعلم و منهم من يصلي و منهم من يقرأ القرأن ومنهم داخل و منهم خارج . في هذا الوقت دخل اثنان يحملون حقيبة و اوراق و يبدوا انهما من غير مسلمين و صاروا يسألوا رجال من اهل الحي بلغتهم و يتلفتوا و ينظروا في الاوراق و يتجولوا في المسجد . ثم امسك واحد منهم ورقة و مزقها ثم سلم هو و من معه على اهل الحي و خرجا .
فسألت الجماعة عن هؤلاء الرجلان فقالوا : ان هؤلاء من الحكومة من وزارة الاديان جاءوا بناءا على طلب النصارى في هذا الحي لتحويل المسجد الى كنيسة !!!!
و السبب ان المسجد لا يستخدمه المسلمين وهو مغلق من زمن بعيد و النصارى لا يوجد عندهم كنيسة ليصلوا فيها . فجاء مندوبين من الحكومة للكشف على المسجد للتأكد من صحة ما جاء في الطلب لتحويله فيما بعد الى كنيسة ( و هذا جائز في قانون تلك البلاد و كثير من الدول الاجنبية ) .
فلما رأوا ان المسجد عامر بالمسلمين و انهم يستخدموه مزقوا الطلب و رحلوا .
انقذ هذا المسجد بفضل الله ببركة هذا الجهد .
فمن مستعد ان يكون من اهل هذا الجهد ؟


إسم العضو :

 خالد الوهيبي

نص التعليق :

الله اكبر الله اكبر الله اكبر
مستعدين!!!!


إسم العضو :

 بن احمد

نص التعليق :

قال تعالى
"وكان فضل الله عليك عظيما"
صدق الله العظيم


إسم العضو :

 أبوأيمن

نص التعليق :

كمال الروح في مملكة الله سبحانه وتعالى



 



 
 

أعلى الصفحة

برنامج البوابة العربية 2.2