مازال العمل جاري في تطوير الموقع وفقنا الله وإياكم لكل خير وسدد خطنا وخطاكم على طريق الحق

 

شبكة الدعوة والتبيلغ » المواضيع » الـبـيـانـــــــــــــــــــــات


بيان

 

 

 

نحمده ونصلي على رسوله الكريم ...

قال تعالى :" وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ "

وقال عليه الصلاة والسلام :"إنكم على بينة من ربكم مالم تظهر فيكم سكرتان

سكرة الجهل وسكرة حب العيش وانتم تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر

وتجاهدون في سبيل الله فإذا ظهر فيكم حب الدنيا فلا تأمرون بالمعروف

ولا تنهون عن المنكر ولا تجاهدون في سبيل الله القائلون يومئذ بالكتاب والسنة

كالسابقين الأولين من المهاجرين والأنصار ).



أحبابنا الكرام.........

أمر الدين مهم جدا ..


كيف يأتي الدين في حياتنا وفي حياة أولادنا وأهلنا وعشيرتنا

وفي العالم كله ...

الله أنزل الدين لنجاة البشرية في الدنيا والآخرة ...

الله سبحانه وتعالى لم يجعل السعادة والفوز والفلاح

بالأسباب والأحوال .. كالتجارة والزراعة والهندسة والطب ..

هذه الأسباب وهذه الأحوال مثل الكأس الفارغ .

أي شئ يمتثل فيه الانسان أوامر ربه فالله يوفقه ..

فهكذا التجارة والوظيفة ........!!!!!

الفوز الحقيقي هو الفوز الأخروي والطريق الوحيد له هو الدين .

الله بين لنا قصص السابقين ....منهم من كان في التجارة

ومنهم من كان في الملك ومنهم من كان في الزراعة

وهكذا ...

فرعون والنمرود كانا عندهم الملك خابا وخسرا في حكومتهما.

سليمان وداود عليهما السلام هما فازا في حكومتهما .


قوم سبأ خابوا وخسروا في زراعتهم ..

الأنصار في المدينة نجحوا في زراعتهم .


المال عند قارون .. ولكن خسف الله به الأرض .

المال عند عبدالرحمن بن عوف من العشرة المبشرين بالجنة.


الوزارة عند هامان ... خاب وخسر في وزارته ..

الوزارة عند يوسف عليه السلام .. نجح في وزارته ..


هذه الأسباب وهذه الأحوال ...
ترك الدين هو سبب الخسران ...



كيف يأتي الدين في حياة الأمة ...؟؟؟؟؟؟
أكبر حاجة للأمة هي حاجة الدين ....!!!!


الله جعل هناك سنة لنشر دينه واحقاق الحق وازهاق الباطل

..!!!!

الله يوجد الدعوة عن طريق الأنبياء ......


أسلوب الدعوة عند جميع الأنبياء هو اسلوب واحد هو عرض النفس على الأقوام ....!!!!!!!

الناس إذانسوا الآخرة ونسوا أوامر الله .. فالله يرسل النبي في تلك الحال ....

جميع الأنبياء هم يعرضون أنفسهم على الناس في كل مكان ....

في بيوتهم ... في متاجرهم .. في أنديتهم ...

جميع الأنبياء دعوتهم إلى لاإله إلا الله .......!!!!!!!!!!

إذا لم تدخل عظمة الله في قلوبنا كيف تقوم الأمة بالأوامر .....؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

إذا عُرف الآمر هانت الأوامر ......


جميع الأنبياء كان أول جهدهم على قلوب الناس ....


( إلا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله ، وإذا فسدت فسد الجسد كله ، ألا وهي القلب )

فنجتهد على قلوبنا ....

أولا ....معرفة الله سبحانه وتعالى وأنه هو قاضي الحوائج ........

ثانيا : الطريق هو طريق النبي .

فاجتهد الأنبياء حتى عظمت أوامر الله في قلوبهم .

وكانوا يوجهون الناس الى الآخرة ....

لأن الدنيا للآخرة مثل القطرة بالنسبة للبحر....!!!!!!!!!


لذلك يقول الرسول صلى الله عليه وسلم :(" يُؤتى بأنعم أهل الدنيا من أهل النار يوم القيامة ، فيصبغ

في النار صبغة ، ثم يقال : يا ابن آدم هل رأيت خيراً قط ؟ هل مَـرّ بك نعيم قط ؟


فيقول : لا والله يا رب .

ويُؤتى بأشدّ الناس بؤسا في الدنيا من أهل الجنة ، فيصبغ صبغة في الجنة ، فيقال له : يا ابن آدم هل

رأيت بؤساً قط ؟ هل مَـرّ بك شدة قط ؟

فيقول : لا والله يا رب ! ما مرّ بي بؤس قط ، ولا رأيت شدة قط " رواه مسلم .


هذا أنعم أهل الدنيا ولكنه من أهل النار
أين ذهب تنعّمه في الدنيا ؟
أين ذهبت القصور الفاخرة ؟
والمراكب الفارهة ؟
أين ذهب الخدم والحشم ؟
أين ذهب اللذّات ؟
أين ما لذّ وطاب في الدنيا ؟
وأين ... وأين .. ؟
ذهبت كلّها بغمسة واحدة في النار ، فكيف بمن يُقاسي أهوالها ؟
كيف بمن طعامه الزقّوم ، وشرابه ( مِن مَّاء صَدِيدٍ * يَتَجَرَّعُهُ وَلاَ يَكَادُ يُسِيغُهُ وَيَأْتِيهِ الْمَوْتُ مِن كُلِّ مَكَانٍ وَمَا هُوَ بِمَيِّتٍ وَمِن وَرَآئِهِ عَذَابٌ غَلِيظٌ ) ؟؟؟



أيها الأحباب الكرام ......

أنتم خلقتم للآخرة ... أما الدنيا فقد خلقت لكم ....

المراد من هذا الكلام ...

كيف تكون وجهتنا صحيحة ....؟؟؟؟؟؟

الآن في هذا الزمان وجهتنا للمخلوق ....

نقدم الدنيا على الآخرة ...!!!!

نقدم الأشياء على الأعمال ....!!!!!

نقدم المخلوق على الخالق ...!!!!

الله سبحانه وتعالى يرسل النبي ... ولايسأل الناس المال ...

"ويا قوم لا أسألكم عليه مالا إن أجري إلا على الله"

فالدعوة لايراد بها الا الله والدار الآخرة ...

الناس شتموا الدعاة وطردوهم ... لانجد أحدا من الأنبياء رد جهالة قومه بجهالة مثلها ...!!!



سنة الله .. حينما يصل البذل والانفاق والتضحية والصبر على القدر المطلوب ...

حينها الله جل في علاه يقيم دينه بقدرته ........

حينما وصل جهد الأنبياء للمستوى المطلوب أراد الله إقامة دينه ....

قال تعالى :" هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ )

فالله يستعمل خلقا من خلقه في تدمير الباطل ....

.........

الله تبارك وتعالى بين قدرته في القرآن الكريم

كيف أيّد نوح عليه السلام بقدرته ....

دمر قوم نوح بالماء مع العلم أن الماء سبب الحياة ... لأن الله هو مالك الماء.

حينما أراد تدمير قوم عاد ... دمرهم بالريح .... هذا الريح يستعمل حسب امره

الله استعمل الريح بتأييد الحق وأهله في غزوة الأحزاب ...

هناك تدمير وهنا تأييد ...!!!!!!

هذه بعض مظاهر قدرة الله سبحانه وتعالى .....،،،،،

الله تبارك وتعالى يؤيد اهل الحق بقدرته ....

المطلوب الآن من الأمة الاستقامة على أوامر الله ...

كما قال تعالى حينما دعا موسى على فرعون : " رَبَّنَا اطْمِسْ عَلَى أَمْوَالِهِمْ وَاشْدُدْ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَلاَ

يُؤْمِنُواْ حَتَّى يَرَوُاْ الْعَذَابَ الأَلِيمَ "

قَالَ قَدْ أُجِيبَت دَّعْوَتُكُمَا فَاسْتَقِيمَا وَلاَ تَتَّبِعَآنِّ سَبِيلَ الَّذِينَ لاَ يَعْلَمُونَ "

يقول المفسرون : بين الدعاء والاجابة 40 سنة ... !!!!!!!!!!



وللحديث بقية...،،،،،،،،



شبكة الدعوة والتبليغ

http://www.binatiih.com

 
 
المشاركة السابقة : المشاركة التالية
الكاتب: ابو عمر الحجايا
 مراسلة موقع رسالة خاصة
بيان [بتاريخ : الأحد 03-07-1429 هـ 10:09 صباحا ]


[size=3]  أخي أقدار لعلك تزودنا بالبيانات المسموعة ان أمكن
عسى أن تكون في صحيفتك بارك الله فيك
[/size]

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ص الى كل الأحباب في مشارق الأرض ومغاربها عليكم بالحكمة ولين الحديث والتمتع بالقوة الخلقية في الدعوة الى الله

الكاتب: أقدار
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الأحد 03-07-1429 هـ 02:18 مساء ]

لايوجد ...

كل البيانات مكتوبة بخط اليد ....

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------

الكاتب: ياسين930
 مراسلة موقع رسالة خاصة
اللهم ذكرنا بما نسينا [بتاريخ : الأحد 03-07-1429 هـ 08:51 مساء ]

الله أكبر

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
وبعد .. فإن الله عز وجل إذا أراد أمراً هيأ له أسبابه ؛ وهل أجمل من طفلٍ
ينشئه الله تعالى في طاعته ويحوطه بحفظه ؛ وهل ينتظر (بعض) الآباء أن يقودهم
أبناؤهم إلى المساجد .. بدلاً من أن يكونوا هم عوناً لأبنائهم على الخير ؛ وهل
انقلبت مفاهيم التربية حتى يكون الابن هو الذي يربي أباه…
وكم بيننا من عب

الكاتب: عصام
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الأربعاء 15-03-1430 هـ 09:01 مساء ]

جزاك الله خيرا، وجعله في ميزان حسناتك. ورزقنا الله العمل النافع.

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------

الكاتب: abuamr
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الأحد 26-03-1430 هـ 08:59 مساء ]

جزاك الله خيرا

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
{ وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا } .

الكاتب: ابواروى
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الثلاثاء 18-02-1431 هـ 09:08 مساء ]

جزاكالله خيرا

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------

الكاتب: محمد التميمي
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الأحد 20-01-1432 هـ 06:09 صباحا ]

جزاك الله خيرا، وجعله في ميزان حسناتك. ورزقنا الله العمل النافع

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
الصبر زين وفيه مضمــــــون ثنتين

تكسب جميل وتاخذ الحق وافي



 
 

أعلى الصفحة

برنامج البوابة العربية 2.2