مازال العمل جاري في تطوير الموقع وفقنا الله وإياكم لكل خير وسدد خطنا وخطاكم على طريق الحق

 

شبكة الدعوة والتبيلغ » المواضيع » شـــؤون الدعوة والتبليغ


هدايات الخروج والرجوع

 

 

 

هدايات


هدايات الخروج :

• نخرج بالنفس فلا ينوب عنا أحد في الخروج لأن المقصود بالخروج هو إصلاح النفس و ترويضها على الأعمال.
• الذي يخرج بأربعة أشياء فهو يستفيد: النية من صميم القلب أن يتربى, وأن يتدرب على هذه النية, وأن يدعو الآخرين 
      للتربية, وأن يدعو الله أن يرزقه فكر التربيه.
• ننفق في الخروج بسخاء وطيب نفس و لكن بدون تبذير.
• نستثمر الوقت ونستغل كل دقيقة في الأعمال.
• نخرج مفتقرين إلى الله وبفكر الرسول صلى الله عليه وسلم.
• الخروج للتفقه في الدين وترغيب الناس أن يتفقهوا في الدين.
• نخرج في سبيل الله لتحصيل الصفات ونرغب الناس لكي يخرجون في سبيل الله حتى يحصلون على الصفات.
• الثلاثة أيام جهد على أهل القرية وعلى أحبابنا الجدد(الآداب).
• في الخروج لا نتكلم كلام الدنيا.
• بعد ذكرنا لدعاء السفر نتيقن بأن الله يحفظهم .
• المحبة ضرورية بين الأحباب فنحافظ عليها بأن نفسر الحركات والنظرات ونحملها على المحمل الحسن ( حسن الظن, النظر 
      للمحاسن, الخدمة, الدعاء, الهدية).
• الأصول هي المحبة والإكرام, محبة بدون إكرام أو إكرام بدون محبة لا تكفيان.
• الجماعة كلها مسئولة عن الوقت في الخروج.
• المسئول يرفق بالجماعة ولكن يحرص على الوقت.
• طاعة المسئول والتشاور معه في كل صغيرة وكبيرة.
• الاهتمام بالأعمال في وجود المسئول وفي غير وجوده.
• المسئول يرفع معنويات الأحباب بالتبشير والخلل يعالج من الله بالأعمال الانفرادية.
• يراعى عدم حمل الجوالات وعدم الاتصال دائماً على الأهل إلا للحاجة وبإذن الأمير.
• لا نذهب بالإشراف على الطعام والمنام.
• لا ننسى المذاكرة في المقصد ودعاء القرية قبل دخول القرية.
• تأخذ الأحوال كاملة من المناصرين لكن بالمحبة وليس بالمحاسبة.
• كسب محبة أهل المقام ضروري.
• نأخذ استعداد أهل المقام يومياً.
• بعد البيان نختلط مع المقاميين للإفهام والتفهيم.
• نكرر دعوة الإيمان واليقين يومياً وننفي التأثر بالأشياء ونثبت التأثر بالله وحده لا شريك له.
• نراعي حرمة البيوت والالتزام بالآداب فيها.
• إذا كان المبيت في البيوت نراعي:
1. الخروج من البيت للصلاة قبل الأذان أو على الأقل مع الأذان.
2. الاهتمام بالخدمة وخاصة غسيل الأواني والبيالات والفناجيل وعدم تركها لأهل البيت لغسلها.
3. نتوزع في المساجد ولا نتجمع في مسجد واحد ولعدة فروض.
• نتدرب أن نكون دائماً على طهارة.
• نتدرب على الصبر والتحمل.
• مراعاة وقت الأعمال الاجتماعية وعدم الاشتغال بآدابها عنها.
• الأعمال الاجتماعية: الشورى, التعليم, الصلاة, الجولة, البيان, الطعام, المنام, السفر.
• الأعمال الانفرادية: القرآن, الأذكار, النوافل, تجديد النية, التعليم الانفرادي, الدعوة الانفرادية,الدعاء, محاسبة النفس.
• الاشتغال دائماً بالمقصد الذي خرجت الجماعة من أجله.
• عدم الخوض في السياسة والخلافات الفقهية وأمراض الأمة والجدل.
• نتدرب على التقليل من الطعام والمنام والكلام إلا في ذكر الله ووقت قضاء الحاجات.
• نتجنب الإسراف والإشراف والسؤال واستعمال حاجات الغير إلا بإذن وفي الشيء المخصص له.
• نستغل وقت الأعمال الانفرادية في تكميل الجزء اليومي والأذكار وتعلم وتعليم الصفات وبعض الضروريات وعدم جعله كله
      للنوم والراحة.
• نشكل الناس لأربعة أشهر ولكن تكون عندنا النية الصادقة من الداخل لتحقيق ذلك.
• الأصل أن نكمل (72) ساعة في الخروج ونحزن إذا لم نكملها.
• الرجوع بالألفة والمحبة ضروري.

هدايات الرجوع :

• الجهد على جماعة المسجد وكذلك على أهل البيت.
• زيارات يومياً مركزة على من حول المسجد إلى أن يقوم الجهد في كل بيت وعلى كل واحد.
• الخروج يوزع على الأسابيع لكي يكون ممكن أن يجد الناس جماعة تخرج أسبوعياً فيخرج معهم.
• الدعاء والبكاء ضروري للدعوة.
• في الليل: يا رب عبدك عبدك, وفي النهار: يا عبد ربك ربك.
• الانتقالية تكون في المساجد التي ليس فيها جهد.
• الزيارات اليومية في الحي, والانتقالية في المساجد القريبة, والثلاثة أيام في القرى, والأربعين في البلدان.
• الزيارات اليومية منها زيارة المسجد الذي ننتقل إليه.
• نقيم حلقة تعليم البيت بالأهمية والمجاهدة.
• المعاملة الحسنة مطلوبة مع أهل البيت مثل ما تكون مطلوبة مع الناس خارج المنزل.
• إذا استجاب الناس دعوتنا فنحمد الله وإذا لم يستجيبوا فننسب التقصير إلى أنفسنا وليس إلى الناس.
• الجماعة تخرج في المساجد لا تقل عن عشرة أشخاص.
• كل اثنين من القدماء يتفكرون في الشهر القادم لإخراج ثمانية أشخاص جدد يخرجون معهم.
• الذين يخرجون معنا نجتهد عليهم في المقام إذا رجعنا يومياً.
• الذين خرجوا ثلاثة أيام ويشاركون معنا في المقام نشكلهم لأربعين يوماً ثم نحصلهم في التاريخ المعين.
• بدون قيام الليل دعوتنا ناقصة وجسد بدون روح.
• يكون الدعاء: يا الله تقبلنا واخترنا لعمل الدعوة.
• إذا نصدق مع الله فالله يسهل أمورنا لأنه هو المدبر وهو المسهل.
• الناس لا يخرجون بسبب أنه ليس عندهم أسباب مادية ولكن بتوفيق الله ثم بالطلب الصادق.
• هذا العمل يمشي بحسن الظن بالله.
• الثلاثة أيام الشهرية بتعيين الوقت.
• القدماء بالعزيمة يخرجون والجدد بالسهولة.
• الناس كلهم يفهمون الدعوة إذا كان الجهد عمومياً.
• نتعرف على الناس فالله أعطانا وسيلة للتعارف وهي إفشاء السلام, فكيف نتكلم مع الناس ولم نتعرف عليهم في البداية..
• يكون الفكر أن كل شهر يخرج معي جديد أقل القليل.

شبكة الدعوة والتبليغ

http://www.binatiih.com

 
 
المشاركة السابقة : المشاركة التالية
الكاتب: البو
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الأحد 23-12-1429 هـ 04:26 صباحا ]

بارك الله فيك .
اذا كان خروجنا داخل البلاد فلا بأس ان يكون بنية اصلاح انفسنا , حتى لا ينكر القريب والغريب علينا , اما اذا كان الخروج خارج البلاد فيكون بنية زيارة اخواننا المسلمين في تلك البلاد وابلاغهم ان الدين مسؤليتنا وحاجتنا .
فاذا سألنا احد فين رايحين يا حبايب فنقول له : والله نحنا خارجين الهند مثلا لزيارة المسلمين هناك ونقولهم ان الدين مسؤليتنا وحاجتنا .
فبهذا الكلام لا يستطيع احد ان ينكر علينا , اما قلنا لهم والله نحنا خارجين فرنسا مثلا لاصلاح انفسنا ؟! بالله عليكم مين اللي حيصدق كلامنا هذا ؟؟
حيقولوا في فرنسا وسط العري تنصلحوا وترجعوا مثل ابي بكر وعمر ولما نقلكم روحوا مكة او المدينة تقولوا لنا البيئة هنا غير مناسبة ؟!
لذلك ننتبه يا احباب في اعطاء الهدايات للداخل غير وللخارج غير حتى لا ينكر احد علينا
- وبعدين بلاش نلزم على الناس بعدم اخذ جوالاتهم , وهذه الهدايات اصبحت لا تناسب في زماننا هذا فالمشايخ خرجنا معهم وهم يحملون جوالاتهم معهم ويتكلمون في كل وقت ,فنبين للناس هدايات افعلوا ولا حرج , ففيها خير كبير احسن من التقفيل على الناس , ونكون بهذا التقفيل سبب لصد الناس عن الخروج ويقولوا اهل الدعوة ما يخلونا نكلم اهالينا اذا خرجنا معهم ؟! وسمعنا من كتير ؟!
فالدعوة يا احباب تكون بالسماحة , اللي يبغى يكمل الخروج اهلا وسهلا , اللي يبغي يرجع برضه اهلا وسهلا , بهذه السماحة نكون نموذج حلو للدعوة والكل يقدر يخرج معنا على قدر طاقته .
وشكرا لك .


 

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
بشروا ولا تنفروا - يسروا ولا تعسروا

الكاتب: فهدالدين التميمي
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الأربعاء 26-12-1429 هـ 07:44 مساء ]

جزاك الله خيراً على هذه الملاحظات المهمه:

1) خروجنا في الداخل والخارج لا يجب أن يتغير مقصده فهو لإصلاح أنفسنا بالدرجة الأولى ولا بأس أن نوسع النيه في خروجنا للخارج بأن ننوي إصلاح أنفسنا وكذلك إصلاح الآخرين بقدر الإستطاعة.

2) أما بالنسبة للجوال فليس أخذه حرام ولكن يشغل صاحبه بحيث يتصل عليه من هب ودب في أمور ليست بالضروريه فتشغله هذه الإتصالات عن المقصد الذي خرج من أجله وأما للضروره فما فيه بأس ولكن بضابط الشورى. والأمر سهل إن شاء الله تعالى.

والله أعلى وأعلم.

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
أخوك عيسى دعا ميتاً فقام له وأنت أحييت أجيالاً من الأمــــــم
أنجبت للدين والدنيا قياصــــــرةً بالأمس كانوا رعاة الشاة والنعم
وجئت بالعلم أميين ما درســـوا فأصبحوا سادة الأعراب والعجــم

صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا

الكاتب: البو
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الجمعة 28-12-1429 هـ 10:05 صباحا ]

بارك الله فيك اخي الكريم
واسال الله ان يجعلك من المعتدلين الحكماء
وان نفهم ان ديننا عظيم وليس كل من تكلم في الدين صار من اهله ؟؟
فالدين : ارتباط بالاصل ( الكتاب والسنة الصحيحة ) وفهم للعصر !!
يعني هدايات اللي قبل 60 سنة اعتقد ما تنفع في زماننا هذا ؟!
حتى لا يفهم الناس اننا ندعو الى العزلة والترهب والتصوف .

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
بشروا ولا تنفروا - يسروا ولا تعسروا

الكاتب: فهدالدين التميمي
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الأحد 01-01-1430 هـ 06:44 صباحا ]

(هدايات قبل 60 سنه لا تنفع في زماننا هذا) بسبب هذا الإعتقاد فالأحباب الجدد لا يتربون التربيه المطلوبه لأن القدماء ليسوا قدوة في التربيه.
نحن لا ندعوا إلى العزله والترهب والتصوف بل ندعوا إلى  التربيه...التربيه...التربيه...التي من أجلها نغير البيئه ونخرج.
لما صار خروجنا بدون التربيه وعلى المزاج وبالشهوات فقدنا مزاج الجهد وسمته وبقي معنا اسمه ورسمه.
بصورة التربيه والتضحيه لا تأتي حقيقة النصرة من الله ولكن بحقيقة التربيه والتضحيه تأتي حقيقة النصرة الموعوده من الله.
الآن بعض الأحباب يريد النصرة من الله مع كمال الراحة والإستجمام!!! مستحيل!!!!! لو كان هذا ممكن لكان للرسول  (أفضل البشر) ولأصحابه رضوان الله عليهم ابتلوا وزلزلوا وامتحنوا في الحياة المكيه لإعدادهم للحياة المدنيه التي هي حياة النصرة.
أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشرح صدورنا وينور قلوبنا ويعلمنا ما ينفعنا إنه جواد كريم والله أعلى وأعلم.

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
أخوك عيسى دعا ميتاً فقام له وأنت أحييت أجيالاً من الأمــــــم
أنجبت للدين والدنيا قياصــــــرةً بالأمس كانوا رعاة الشاة والنعم
وجئت بالعلم أميين ما درســـوا فأصبحوا سادة الأعراب والعجــم

صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا

الكاتب: tatu6
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الثلاثاء 28-03-1430 هـ 10:47 مساء ]

اثابك الله وسدد خطاك

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
الله يغضب ان تركت سؤاله ...ترى ابن ادم حين يسئل يغضب

لاتسئلن بني ادم حاجتن ......وأسال الذي ابوابه لاتحجبو

الكاتب: Khaled1987
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الأحد 02-05-1430 هـ 12:28 مساء ]

مشكور بارك الله فيك وجعله في ميزان حسناتك يوم القيامة .

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
لا إله إلا الله ..... محمد رسول الله

الكاتب: abuamr
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الثلاثاء 24-03-1431 هـ 09:54 مساء ]

إقتباس
الكاتب :البو
بارك الله فيك .
اذا كان خروجنا داخل البلاد فلا بأس ان يكون بنية اصلاح انفسنا , حتى لا ينكر القريب والغريب علينا , اما اذا كان الخروج خارج البلاد فيكون بنية زيارة اخواننا المسلمين في تلك البلاد وابلاغهم ان الدين مسؤليتنا وحاجتنا .
فاذا سألنا احد فين رايحين يا حبايب فنقول له : والله نحنا خارجين الهند مثلا لزيارة المسلمين هناك ونقولهم ان الدين مسؤليتنا وحاجتنا .
فبهذا الكلام لا يستطيع احد ان ينكر علينا , اما قلنا لهم والله نحنا خارجين فرنسا مثلا لاصلاح انفسنا ؟! بالله عليكم مين اللي حيصدق كلامنا هذا ؟؟
حيقولوا في فرنسا وسط العري تنصلحوا وترجعوا مثل ابي بكر وعمر ولما نقلكم روحوا مكة او المدينة تقولوا لنا البيئة هنا غير مناسبة ؟!
لذلك ننتبه يا احباب في اعطاء الهدايات للداخل غير وللخارج غير حتى لا ينكر احد علينا
- وبعدين بلاش نلزم على الناس بعدم اخذ جوالاتهم , وهذه الهدايات اصبحت لا تناسب في زماننا هذا فالمشايخ خرجنا معهم وهم يحملون جوالاتهم معهم ويتكلمون في كل وقت ,فنبين للناس هدايات افعلوا ولا حرج , ففيها خير كبير احسن من التقفيل على الناس , ونكون بهذا التقفيل سبب لصد الناس عن الخروج ويقولوا اهل الدعوة ما يخلونا نكلم اهالينا اذا خرجنا معهم ؟! وسمعنا من كتير ؟!
فالدعوة يا احباب تكون بالسماحة , اللي يبغى يكمل الخروج اهلا وسهلا , اللي يبغي يرجع برضه اهلا وسهلا , بهذه السماحة نكون نموذج حلو للدعوة والكل يقدر يخرج معنا على قدر طاقته .
وشكرا لك .


 





وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ الَّذِيَ آتَيْنَاهُ آيَاتِنَا فَانسَلَخَ مِنْهَا فَأَتْبَعَهُ الشَّيْطَانُ فَكَانَ مِنَ الْغَاوِينَ{175} وَلَوْ شِئْنَا لَرَفَعْنَاهُ بِهَا وَلَـكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِن تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَث ذَّلِكَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا فَاقْصُصِ الْقَصَصَ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
{ وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا } .

الكاتب: ابو احمد
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : السبت 01-04-1435 هـ 10:32 صباحا ]

نعمه الفهم من الله
اللهم فهمنا اللهم علمنا
اللهم انفعنا بما فهمتنا
وانفعنا بما علمتنا
ولا تجعل الدنيا اكبر همنا ولا مبلغ علمنا ولا الي النار مصيرنا
واجعل الحياه زياده لنا في كل خير
بارك الله فيك ولك و عليك اخي فهد
الذي يريد ان يستفيد من خروجه لا يصطحب معه دنياه
اقصد الجوال
فمن خرج بجواله لم يخرج بعد

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------



 
 

أعلى الصفحة

برنامج البوابة العربية 2.2