مازال العمل جاري في تطوير الموقع وفقنا الله وإياكم لكل خير وسدد خطنا وخطاكم على طريق الحق

 

شبكة الدعوة والتبيلغ » المواضيع » جـــــــــهد النســـــــــاء


همــــــــــــة الداعيــــــــــــــه......

 

 

 

أختي الغالية.أحسني الظن بالله يقول عليه الصلاة والسلام :قال الله تعالى "أنا عند ظن عبدي بي " كوني واثقه بالله واصنعي حياتك بالثقه بالله و  بالثقه بنفسك أختي الحبيبه  "فمن يتوكل على الله فهو حسبه " هذه الثقه التي تكلأ جوارحك و تملأ أركانك لهي خير نعمة فإن كان جسمك مصابا فقلبك حي وإن كانت حركاتك قد قيدت فعقلك حر طليق وإن كانت أعضائك معطله فروحك قريه مضيئه كوني مبادره ولا تكوني تحت رحمة الظروف التي حولك
ثقي بنفسك بأنك تمتلك قدرات لإثبات ذاتك والخوض في الحياة بإيجابيه فما أجملها من لحظات حين نستشعر نعم البارىء علينا فنبادرها بالشكر و الثناء و ننستخدمها في مرضاته فكم من مقعد لم يعجزه كرسيه في خوض الحياة و كم من منطرح على سريره لم يعجزه لسانه عن ذكر الله وكم وكم ولكن أين أصحاب الهمم
أختي إن قيمتك الذاتيه هي  أن تكوني فاعله لا ان تكوني عرضه لأفعال الآخرين
لتتفائلي بمكوناتك وقدراتك و لتخلعي عن عينيك تلك الغشاوة  والعتمه ، تقبلي وضعك الذي أنت فيه وفكري  كيف تطلقي الطاقه التي في جسدك وما عليك إلا الإيمان بأن معك ربا قدير
إياك وأن تكوني فقط عضو مستهلك غير فاعل ونافع لذاته ولاينفع من حوله لا تقولي لا أستطيع بل قولي بإيجابيه كل شيء من الممكن فأنت صاحبة عزم وقيادة ونفس أبيه 
أخرجي مكامن القوة في شخصيتك وتنبهي بأن قيمة المرء بقدر طموحه ، وقيمة  حياته بقدر عمله لا بقدر سنينه وعمره فقط تحتاجين للخطوة الأولى  التي ربما تكون الفكرة اللامعه في ذهنك  فأوقديها بسراج التخطيط ووضوح الأهداف    
 كوني واثقه بأن الأبواب سوف تفتح لك وستمتلكي مفاتيح لم تكن قد خطرت ببالك يوما وستسري في جسدك روحا جديدة ونبضا جديدا وشحنات إيجابيه عالية  وكلك حماس بأن تثبتي ذاتك وتحقق أهدافك  وستقولين لأيام الحزن  والعجز وداعا وأهلا بأيام  السعادة و الهمه و النجاح  تلك السعادة التي أدواتها بيدك
سجن الإمام أحمد بن حنبل وجلد فصار إمام السنه وحبس ابن تيميه فأخرج من حبسه عشرين مجلدا في الفقه كتبها بالفحم ، وأقعد ابن الأثير فصنف جامع الأصول  وهي من أنفع كتب الحديث  ونفي ابن الجوزي ببغداد فجود القرآت السبع
أختي توكلي على الحي الذي لايموت إلهجي بصوت شجي "اللهم لا تكلني الى نفسي فأعجز ، ولا إلى الناس فأضيـــــــــــع "
فـــــــكـــــيـــــف إذا كان كل هذا يــــــقصد به الدعوة إلى الله والخروج في سبيـــــــــله. 

شبكة الدعوة والتبليغ

http://www.binatiih.com

 
 
المشاركة السابقة : المشاركة التالية
الكاتب: مروة أم يوسف
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الثلاثاء 19-06-1431 هـ 06:28 مساء ]

جزاك الله خيرا

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
أمة الله أم يوسف

الكاتب: داعيةالقصيم
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الخميس 20-07-1431 هـ 07:27 صباحا ]

هذا الكلام...ماشاء الله كلام جميل
وياليت أضفت له الآيات القرآنيه والأحاديث النبوية التي تؤيده

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------

الكاتب: سلكروك
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الجمعة 05-05-1432 هـ 10:57 مساء ]

السلام عليكم ابغا اقول لكم عن حاجه وابى ارائكم فقط لانى التمست فيكم الخير والنصح وهد ليس غريب على الاحباب زوجى ولله الحمد مجتهد فى الدعوة وانا والحمدلله اشجعه واخرج معه لكن ادا خرج اربعين يوم مااعرف اخباره ولايكلم ولا ادرى هو وين اجلس على اعصابى لين يرجع مين زوجها اوخوها اوابوها كدا تقول يمكن ادا فيه احد زيي ارتاح لانى فعلا بديت ابتعد عن الحلقات والاحباب بديت اكرههم ارجوكم ساعدونى لاتطنشونى

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
رب كما حفظت كتابك الى يوم الدين احفظ لى دريتى من الشيطان الرجيم وارزقهم يارب صحبة الاخيار وخصال الاطهار والتوكل عليك ياجبار واشفهم من مرض القلوب والابدان وبلغنى فيهم بحولك وقوتك غاية املى ومناى وارزقنى اللهم برهم فى حياتى واسعدنى بدعائهم بعد الممات اميييييين

الكاتب: رحى الاسلام
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الإثنين 13-06-1432 هـ 10:42 صباحا ]

هيييه الله المستعان يا أختي

انا أشعر ان زوجتى تعاني نفس المعاناه اللتي عرضتيها لنا وانا متيقن اتن السبب في ذلك  هو انا شحصيا ولعل زوجك هو السبب في توجهك الجديد حيتث قلتي (بديت اكرههم ارجوكم ساعدونى)..

فلذا أقول للجميع السبب في ذلك تذبذب الرجل في يقينه واجتهاده ينعكس مباشرة على أهله والعكس بالعكس..
قد يكون الرجل يخرج ومستمر في الجولات ولكن هم تزيين دنياه ودنيا اسرته يغلب هلى قلبه فلا يتنور تنور كامل أو ينشرح صدره للفيصل الذي عاهد وبايع عليه الصحابه  ولو أردنا أن نختصر لقلنا...أن يطمئن الرجل الى أن نفسه وماله ووقته ليس ملك له بل لله فيعمل في ما يرضيه...والحل الاكيد هو ان تدعوا الله مخلصين له الدين ان يقبلكم عنده دعاه ومعلمين الناس الخير ولو بتقدير جيد أو حتى مقبول ولو في أخر القائمه..أهم شي انوي ان تكوني مستعده لأي مراد أو مقتضى لمصلحة الدين والجاعه وزيدي معيار التضحيه والصبر...والله يعينك

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
.تذكر الحديث القدسي (أنا عند ظن عبدي بي فليظن بي ما شاء)...والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.



 
 

أعلى الصفحة

برنامج البوابة العربية 2.2