مازال العمل جاري في تطوير الموقع وفقنا الله وإياكم لكل خير وسدد خطنا وخطاكم على طريق الحق

 

شبكة الدعوة والتبيلغ » المواضيع » أعمـال الهــداية الأربـــع » الدعوة إلى الله تعالى » مواضيع ذات علاقه بالدعوه إلى الله تعالى


قصة مؤثرة لهداية شاب سعودي

 

 

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ايه الاخوة في الله سوف اروي لكم ماحصل لابن عمي على ايد جماعة التبليغ

لقد كان بن عمي يكبرني بثلاث سنوات وعشنا في بيت واحد حتى وصل عمري الى 16سنة ونتقل عمي الى منزل اخر وكانت حلت علي مثل الكارثة لاني كنت متعلق ببن عمي وله في نفسئ منزلة كبيرة جدا ولكن الحمد لله كان والدي يزاور اخية الاكبر كل نهاية اسبوع وكنت امضي ذلك اليوم اي يوم الجمعة مع بن عمي ونستمتع بالعب بالكرة مع ابناء حيهم وكان ابن عمي يارقبني في كل صغيرة وكبيرة لانه بكل صراحة كان نعم الاخ حتى انه كان يمنعني ان اتحدث مع من الشباب يدخن المهم ان بن عمي في السن 19 اي في نفس العام الذي انتقلوا الى تلك المدينة كان بن عمي قد قدم امتحان الثانوية علمي وكان معدله مرتفع جدا فلقد كانت نسبته 98 في المائة ولقد سافر بن عمي بتوجيه من عمي الى امريكا لمتابعة تحصيله العلمي ورجع الى البلد في ذلك الصيف الذي سافر في الخريف الذي قبله وفي الصيف الثاني ولكنه في الصيف الثالث لم ياتي الى زيارة اهله وتحجج بانه سوف يواصل الدراسة في الصيف ولكن في السنة الرابعة لم ياتي بن عمي ولقد انها تحصيله العلمي حسب ماكان يقول

ولكنه قال انه سوف يواصل الماجستير ولكن والده رفض فلم يعد يتصل بوالده

ومرت اربعة شهور ولم يصل منه اي خبر حتى بعض الشباب الذين كانوا يدرسون في امريكا لم يعدون يعرفون طريقه وفي احد الايام جا الى عمي احد الشباب الذين كانوا في امريكا وقالوا له ان ابنك لن يرجع لك لقد تغير حال الولد لقد سلك طريق المخدرات والمسكرات ومجالسة العاهرات وانا اتوقع لن تراه مرة ثانية

فسال عمي هذا الشاب عن المدينة التي يتوقع ان بن عمي بها بعد ماغير مكان اقامته

وسافر عمي ووالدي الى امريكا وامضوا اربعين يوم وهم من مدينة الى الاخرى يسالون كل الطلبة الخليجيين والعرب المقيمين عن هذا الولد ويسالون السلطات الامريكية فلم يهتدوا إليه وبعد الاربعين يوم وبعد ماقل المصروف على عمي ووالدي رجعوا الى السعودية

ومرت ثمان سنوات ولم نعلم عن بن عمي اي شئ سوى بعض الاخبار التي غير مؤكدة وكان عمي في هم وكمد

وفي يوم من الايام من اكثر من سنة من الان جاء التصال الى منزل عمي من احد المعارف يقول فهد في الطريق

لم يتمالك عمي نفسه من سماع الخبر وذهب الى منزل صاحب الهاتف الذي اتصل فيه وساله عن الخبر مباشرة فقال فهد سوف يصل الى المطار اليوم مع بن اخت هذا الرجل

ورجع عمي الى المنزل متهلل الاسارير فرح يطمن ام فهد وشقيقه الصغير وشقيقاته الاربع

وفي تمام الساعة الثامنة كان عمي وام فهد وخو فهد في المطار وانا ووالدي وخي الكبير معهم

وفي تمام الساعة التاسعة وصلت الطائرة القادمة من هولندا وكان فهد بها مع ذلك الشاب

ولكن ماذا كنا نتوقع ان نرى بن عمي كانت كل الوساوس تدور في الصدور

وبكل صراحة انا بالنسبة لي كنت اتوقع ان اراه حليق الذقن الشعر كيرلي الباس جنز

ولكن لم يدر في خلدي اني سوف ارى فهد على ماهو عليه عند وصوله لقد كان عليه ثوب قصير الى نصف الساق ومعتجر بغترة اشماغ رابطها اعتجار

وعند رويته لنا هرول الى والده وحتضنه وسالت المدامع حتى اني احسست ان من حلولنا في الصالة كان يشاطرنا مانحن فيه

ولكن المصيبة عند مواقف السيارات في الخارج لقد كانت ام فهد في السيارة لقد سمع نواحها عند روية فهد كل منهم في مواقف السيارات

اعلم اني اطلت الموضوع وكان يجب ان اختصر

لقد افصح لنا بن عمي عن كل ماحدث يقول بن عمي انه في السنة الثالثة من الدراسة اغووه رفقا السو في امريكا وبدا بتعاطي المرقوانا وبعدها ادمن على نوع اخر من المخدرات وكان يعمل وترك الدراسة وبدا بالعمل في المطاعم الليلية وفي غسيل السيارات حتى يحصل على المخدر اللعين لم يعد يهمه لا اهل ولا وطن ولا شئ اي انه كان عبد لهذا المخدر وفي احد الايام وهو يقوم بغسيل تلك السيارات وهو في احد المدن التابعة لولاية كلورادو اتى إلية اثنين من الشباب وقالو هل انت عربي قال لا قالو هل انت مسلم قال لا قالوا اذن هل تسمح لنا بان نجلس معك بعض الوقت قال فرفضت

قال وبعد ثلاثة ايام اتى الي وانا في ذلك المكان الذي اقوم بالغسيل لسيارات فيه شاب اخر وجلس معي وبدا يمازحني وكان يجيد لهجة هل تلك المدينة بحذافيرها قال فستانست به لاني ارى انه من اهل المدينة ولكني اكره فيه انه ملتحي ولحيته طويلة وبعد ذلك قال انه قالي انا اعلم انك سعودي وانك مسلم

فقلت كان ذلك اما انا الان فنا امريكي ولا يهمني اي دين

قال فعزمني الى احد المقاهي المطاعم الصغيرة واشترى لنا بيتزا انا وهو

قال فحسيت الانجذاب نحوه لانه كان يقول لي عن قصة حياته وانه من دولة قطر وهو مقيم في ولاية كلورادو
فارتحت له وبدات اجاوب على اسلته دون ما اتردد عن شئ

قال فعرض علي ان اذهب معه الى بعض الشباب قال فذهبت معه قال ولما وصلت الى البيت الذي هو فيه وجدت الشباب الذين قابلوني من ثلاثة ايام فعرفت انه من طرفهم

قال وكان وقت صلاة العشاء وانا الاعلم وانا من زمان لم اعد اعرف وقت لاصلاة ولا تهمني اصلا الصلاة حتى اعرف وقتها

قال فقالوا سوف نذهب الى المسجد ان المسجد قريب منا قال فقلت لهم انا سوف اهذب انا عندي عمل وسوف اذهب الى عملي قالوا نحن سوف يذهب معك احدنا ولكن يجب علينا تادية الصلاة في المسجد قال ولحو علي فقلت لهم اني لست طاهر قال فاتوا لي بتوال وقالو هذا هو الحمام اخذ لك حمام الان قال فرفضت قال فترجوني ترجي فاستحيت منهم وبعد ماتطلهر ت في الحمام مع اني لم اطبق مايجب تطبيقه اعطاني احدهم ثوب وقالي ايش رايك تصلي معنا بهذا الثوب بس وقت الصلاة فقط قال فرفضت فقام وقدم لي بدلة رياضية وقال هاذي هدية لك من عندي وكلي امل ان اراك بها الان

قال فلبستها وخرجنا الى المسجد قال وانا لي 8 سنوات لم اصلي ولم ادخل مسجد

قال فلما دخلت المسجد احسست برهبة غريبة لم اقدر ان اصفها او ماهي

قال وبعد الصلاة تقدم رجل عليه ثوم عربي ولحيته كثة وطويلة وبدا يخطب قال يخطب وكان يتكلم في اليقين ولماذا خلقنا والفرق بين الانسان والحيوان والفرق بين المسلم والكافر
قال والله انني في الصلاة لم ادري ماصليت ولكن بعد مابداء هذا الرجل بالكلام لم احس نفسئ الا والدموع تنزل من عيني قال فقام احد الاخوة الذي اتو معنا وبكاء وكبر ثم كبر ثم كبر قال فزاد نحيبي قال فزاد نحيب كل من في المسجد ولم يكونون اكثر من عشرين شخص قال فكان هذا الرجل يخطب والدموع مغرقة عينيه
قال وانا على حالتي ولا اعلم لماذا انا ابكي او هل هولا يبكون من بكائي او يبكون مما ابكاني قال وبعد الخطبة قام الخطيب فينا قال فاخذني بالاحضان وكان ينحب نحيب رفيع وهو يداري ذلك قال فكنت مثله ولا العلم كيف لي ان احتضنت هذا الرجل ولكن والله انه قد ثبتت محبته في قلبي في ثواني وهو يتكلم
قال فخرجنا من المسجد بعد العاشرة وقالوا لي سوف نذهب للعشاء ونعود فنعتكف هذه الليلة في هذا المسجد قال فلم اعد املك من نفسئ شي لقد تملك حب هولا القوم مني كل شئ والله انني لم يعد يلوح في يعني اي شئ الا وجه ابي
قال لقد كانو الشباب الذين في تلك الشقة هم طلبة قطريين وماراتيين وكانوا الجماعة التي في المسجد هم جماعة خرجت من قطر لتذكر الطلبة في المريكا بدينها وكان معهم رجل من اليمن قال والله لن انسى ذلك الرجل اليمني هو الذي كان يخطب والله لقد ملا قلبي حب ذلك الشاب النحيف
قال وجلست مع الجماعة اربعين يوم وهم ينتقلون من مدينة الى اخرى وانا معهم والله لقد وجدت في نفسئ شي لم اجده طول عمري لقد كانو رجال مهذبين الكلام طيبين الانفس كلهم يؤثر اخاه على نفسه قال اقسم بالله انه تألف لم اعهده في عمري

قال وبعد الاربعين يوم قالوا اننا سوف نواصل طريقنا الى كندا ومنها الى بريطانيا ثم فرنسا وفي الشهر الثالث سوف نرجع الى قطر قال فقلت اتتركونني وحدي قالوا كلا بل معك هولا الرجال الطلبة الذين قائمين بجهد الدعوة هنا قال والحمد لله كانوا معي هولا الشباب الطلبة وكان انضم لهم ثلاثة رجال من السعودية احدهم من طلبة العلم او درس من العلم الكثير على حسب ظني فيه
فقلت انني اود ان ارجع الى بلدي قال فكبروا كلهم وبكا صاحبي الاول الذي اتى بي الى هولا الشباب ولكني كان جوازي سفري منتهي قال فخذنا الطائرة انا وهذا الشاب ومعنا احد الاخوة السعوديين وقدمنا الى السفارة السعودية وحاولت تجديد الجواز فكانت فيها اسلة طويلة وبحث عني وكان والدي معطي السفارة خبر من ثمان سنوات ووجدت اعلان والدي في السفارة قال والحمد لله في ثلاثة ايام كان كل شئ قد جهز قال فاخذته فتقابلت مع ناصر يقصد بن اخت الرجل الذي كان قد اخبر عمي انه مع فهد في الطريق وحجزنا وعدنا بعون الله

اما عن حالة بن عمي فهد الان فهو ولله الحمد والمنة رجل قوام اليل صوم الاثنين والخميس وثلاثة الايام البيض بار بوالدية يقوم بالزيارات الى كل من يعرف من لايعرف ليحثهم على الدين والدعوة الى الله ولقد سافر الى قطر من شهرين وجلس اربعين يوم في قطر يقول انه مع الجماعة وعاد وكل ماعاد تجد فيه الاصرار على الدعوة الى الله والدعاء لكافة المسلمين ان يردهم الله الى الاسلام رد جميلا ودائما يقول والله ان كل كافر يموت ولم يبلغه هذا الدين فوالله ان يشتكينا يوم القيامة لماذا لم نبلغه دين الله

وفهد الان يقيم في البيت كل يوم حلقة تعليم لامه واخواته وكل محاضرة او جماعة خارجة يخرج معها هو وعمي وبن عمي الصغير

ولكن مشكلة فهد انه على كل هذه الغربة ليس عنده الان الا شهادة الثنوية فهو لم يحصل على الشهادة من امريكا بسبب ماقلت لكم في بادي الامر


ولكن لن نقول الا جزاء الله جماعة التبليغ خير الجزاء

منقول

شبكة الدعوة والتبليغ

http://www.binatiih.com

 
 
المشاركة السابقة

الصفحات
1 
2 > >>
الكاتب: اب حسام حسن
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الأربعاء 27-10-1428 هـ 06:58 مساء ]

اخي الكريم الطيب  المبارك... بارك الله فيكم وفي مجهوداتكم الطيبة المباركة  وبارك الله في كل من خط وحط بصمته على هذا الموقع الشريف المبارك واجركم عند الرب العلى.. .الملك... المالك...الغني.. المغني ...الرحمان ...الرحيم

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
*قال شيخ الإسلام ابن تيمية-رحمه الله-: "القلوب الصادقة والأدعية الصالحة هي العسكر الذي لا يغلب".

الكاتب: شمس الاسلام
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الأربعاء 27-10-1428 هـ 09:11 مساء ]

السلام عليكم  و رحمة الله و بركاته
اعتذر انا لست اخ بل اخت بنت الاحباب
اسال الله تعالى ان ينصر كل من ضحى و انفق لاجل هذا الدين القيم العظيم حتى نصل الى مقصدنا و هو احياء الدين كله في العالم كله الى قيام الساعة على المستوى الذى ترك رسول الله امته عليه
و الله على كل شيء قدير و هو ولينا و نصيرنا

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------

الكاتب: om hafsa
 مراسلة موقع رسالة خاصة
بارك الله فيكم وفي مجهوداتكم [بتاريخ : السبت 01-11-1428 هـ 06:41 مساء ]

[[[color=497418]size=4]color=497418]اخيتي الكريمة ..الطيبة ..المباركة .....بارك الله فيكم وفي مجهوداتكم الطيبة المباركة ... اسال الله تعالى ان ينصر كل من ضحى و انفق لاجل هذا الدين القيم العظيم[/colo[/[/color]size]r] ....

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
-: "صلاح القلب بصلاح العمل، وصلاح العمل بصلاح النية".

الكاتب: اب حسام حسن
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الأحد 02-11-1428 هـ 09:32 مساء ]

144273]عذرا اخيتي الكريمة الفاضلة لمن انتبه للاسم ....وجوزيتي كل خير واحسان من رب حنان منان على نورانية مغزى القصة فهي نمودج من الف الف نمودج فعذرا مرة اخرى... وبارك الله فيك وفي جدك ووالديك احسبهم من خير الناس والله حسيبهم ....وجزاكم الله خيرا  [/size]

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
*قال شيخ الإسلام ابن تيمية-رحمه الله-: "القلوب الصادقة والأدعية الصالحة هي العسكر الذي لا يغلب".

الكاتب: أصول السنة
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الإثنين 03-11-1428 هـ 11:27 صباحا ]

بارك الله فيك وشكـرا أختي العزيزه:.

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
ياحيات تسر الصديق:. ياممات يغيض العداء

الكاتب: vip ناصر الدعوة vip
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الثلاثاء 04-11-1428 هـ 07:20 صباحا ]

اسأل الله لك ولأبن عمك الثبات على دينه وان يحفظ جميع المسلمين من كل مكروه .
وابن عمك اخي الحبيب لقد اتى بأعظم شهادة في التاريخ التي لايعلم قيمتها الا الله وهي شهادة التوحيد التي بها ينتقل الانسان من الشرك الى الاسلام ومن الضلال الي النور .فهي الشهادة الحقيقية التي نسأل الله ان يثبتنا عليها .
والشهادة الثانوية شهادة دنيوية لا تنفع ولاتظر الا بأمر الله سبحانه وتعالي.

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
اللهم اغفرلي ولوالدي ولجميع المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات

الكاتب: mouslimorg
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الخميس 30-01-1429 هـ 12:01 صباحا ]

السلام عليكم

قصة رائعة ما شاء الله

جزاكم الله خيرا يا جماعة الخير

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------

الكاتب: دعوة الى الممات
 مراسلة موقع رسالة خاصة
ايش فهد؟؟؟؟ [بتاريخ : الأربعاء 12-03-1429 هـ 06:06 صباحا ]

ايش  فهد  يا  جماعة؟؟؟؟فهد  ربنا  ارسل  له  رسل  رسوله .....المشكلة  فينى  وفيك  يا  كاتب  المقال  !!!!!!!فهد  ربنا  اختاره  من فوق  سبع سماوات.....
قل  يارب  ياكريم  يامخرج  فهد من  الظلمات  الى  النور  ان  تلحقنا  بفهد  وتثبت  فهد  وتجعل  اخر  كلامى  وكلامك  وكلام  فهد  وجميع  امة الحبيب   من  الدنيا  (لااله  الا  الله  )
جزاك  الله  الف  خير  على  المقال    لقد  هزنى  هز 
اقول  ابشر  يا  رسول  الله    لم  يمت  الدين  ما  دام  هناك  اسود مثل  هؤلاء
  ابشر  يا  ابو  فهد    ربما  هى  دعوة ودمعة صادقة منك  او  من  امه  فى  لحظة  استجابة!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
اللهم بصرنى بعيوبى عن عيوب المسلمين وبذنوبى عن ذنوب المسلمين...واغفرها لى

الكاتب: أبو كامل
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : الخميس 02-03-1430 هـ 03:59 مساء ]

اللهم لك الحمد

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
،اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم،، ،،سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم ،،استغفر الله،،، اللهم احى الدين كله فى العالم كله ،،واجعلنا سببا لذلك،، ،،،وامتنا على الشهادة فى سبيلك ياارحم الراحمين،،،

الكاتب: الطفيل
 مراسلة موقع رسالة خاصة
[بتاريخ : السبت 25-03-1430 هـ 12:55 مساء ]

لقد ابكيتيني يا أُخيه !!!
قصه رائعه جزأ الله اهل الدعوه كل خير
فنحن الكثير منا قريب من احوال فهد
لكن الله عز وجل ساق لنا اهل الدعوة
وبسب زيارة تغيرت احوالنا فاالله يعظم
لهم ولجميع من يقوم بنصرة الدين بالاجر
والخير وصلاح النيه والذريه ...اللهم أمين

لا يسمح لك بمشاهدة الصور


-------------------------------------
لا عزة لنا الا بالاسلام
ومهما ابتغينا العزة بغيره
اذلنا الله


الصفحات
1 
2 > >>


 
 

أعلى الصفحة

برنامج البوابة العربية 2.2